خالد بن حمد: إسهامات إماراتية واضحة في حفظ تراث دول المجلس ودعم رياضات الموروث

زار سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الهيئة العامة للرياضةرئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، معرض أبوظبي الدولي للصيد والفروسية 2021، والذي ينظمه نادي صقاري الإمارات في مركز أبوظبي الوطني للمعارض “ادنيك” وتستمر فعالياته إلى يوم الأحد المقبل، يرافقه نجلا سموه، سمو الشيخ فيصل بن خالد آل خليفة وسمو الشيخ عبدالله بن خالد آل خليفة.

وتجول سموه في أرجاء المعرض وأقسامه، حيث اطلع سموه على التقنيات الحديثة المستخدمة في مجال الصيد والفروسية، واستمع سموه إلى شرح موجز عن المعرض وما يقدمه من خيارات واسعة من منتجات وأدوات مبتكرة، وفرص كبيرة لتبادل الخبرات وعقد الصفقات. 

وبهذه المناسبة، قال سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة: “نعرب عن اعتزازنا الكبير بزيارة معرض أبوظبي الدولي للصيد والفروسية، والذي يعكس مدى حرص واهتمام دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة، في المحافظة على التراث ودعم رياضاتالموروث، والذي يجسد الامتداد التاريخي لدول مجلس التعاون بدول الخليج العربية”، مشيدا سموه بالمستوى التنظيمي الرفيع للمعرض وبالمشاركة الكبيرة من الشركات العالمية المتخصصة في مجال الصيد والفروسية. 

وتابع سموه: “إن المعرض يؤكد على الإسهامات الواضحة للإمارات في حفظ تراث دول المجلس، من خلال إقامة الفعاليات والمعارض، والتي تعكس الهوية الخليجية الأصيلة والتراث الوطني المشترك بين دول المنطقة و المرتبطة بالصيد والصقور والفروسية، مما يؤكد كذلك على دورها في تعزيز الهوية التراثية بين الناشئة والشباب والأجيال القادمة”. 

وأشار سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة إلى أن التعاون مستمر بين مملكة البحرين ودولة الإمارات العربية المتحدة في مجال المحافظة على التراث الوطني، من خلال الخطط والبرامج التي تساهم في تعزيز استدامة البيئة والصيد والرياضات التراثية، متمنيا سموه للقائمين على المعرض كل التوفيق والنجاح.