بمشاركة اكثر من 500 متسابق ومتسابقة : سباق خالد بن حمد لذوي العزيمة ركيزة أساسية في عملية التنمية المستدامةKhalid bin Hamad’s Race for Disabled Individuals is a Pillar in the Sustainable Development Process

تحت رعاية سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة الرئيس الفخري للاتحاد البحريني لرياضة ذوي العزيمة، أقيم سباق خالد بن حمد الخيري للجري الثاني لذوي العزيمة،والذي نظمه الاتحاد البحريني لرياضة ذوي العزيمة بالتعاون مع الاتحاد البحريني للترايثلون وذلك خلف استاد البحرين الوطني بـ«مدينة عيسى الرياضية»، وبمشاركة اكثر من 500 متسابق ومتسابقة ، حيث يأتي هذا السباق متوافقا مع مبادرات سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة، والتي تهدف إلى دمج ذوي العزيمة مع جميع شرائح المجتمع.

وقد أشاد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة بالجهود الكبيرة التي بذلها الاتحاد البحريني لرياضة ذوي العزيمة برئاسة الشيخ محمد بن دعيج آل خليفة ،والتي كان لها أثرها البارز في التحضير والإعداد لهذا السباق، والذي يعتبر الاول من نوعه بالمملكة،وأشار سموه إلى أن هذا السباق يهدف إلى تعزيز دمج فئة ذوي العزيمة بالرياضة لاسيما رياضة الجري التي تعتبر من الألعاب الرياضية التي تمارس بشكل يومي من قبل الجميع على مختلف أعمارهم وبخاصة الشباب.

مؤكدا سموه دعمه ومساندته لذوي العزيمة، بما يسهم في تنفيذ وترجمة توجيهات جلالة الملك المفدى والرامية إلى تهيئة الأجواء المناسبة لهذه الفئة ليكونوا قادرين على الاندماج والمشاركة في بناء وتنمية هذا الوطن.

فئات السباق:

تخلل الفعالية عدة سباقات وكان السباق الرئيسي بمسافة 3 كيلو متر للعموم وللاعبين من الإعاقة السمعية والذهنية الطفيفة والتأخر الدراسي والبصرية واما اللاعبين من ذوي الإعاقة الحركية والشلل الدماغي فكانوا على الدراجات الهوائية والدراجات اليدوية.

وأشتملت الفعالية على سباق الكيلو متر للفئة العمرية من سن الحادي عشر ولغاية الثالث عشرعاما ، وسباق الأطفال بمسافة 100 متر من سن السادسة حتى سن الثامنة. وسباق الأطفال مسافة 500 متر للفئتين العمريتين التسع والعشر سنوات ، واخر سباق كان الـ 200 متر لفئة المتلازم داون والتخلف الذهني .

مبادرة السباق :

أحتفل الاتحاد البحريني لرياضة ذوي العزيمة وجميع ومنتسبينه الاتحاد بالأنجاز العالمي الذي حققه سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية بتحقيقه لقب بطولة العالم للرجل الحديدي والتي أقيمت في كونا.Under the patronage of HH Shaikh Khalid bin Hamad Al Khalifa, First Deputy President of the Supreme Council for Youth and Sports, Honourary President of the Bahrain Disabled Sports Federation, the Second Charity Race for Disabled Individuals was organised by the Bahrain Disabled Sports Federation, in cooperation with the Bahrain Triathlon Federation.

It was held behind the Bahrain National Stadium, Isa Sports City. The race corresponds with HH Shaikh Khalid bin Hamad Al Khalifa’s initiatives, which aim to integrate disabled people with all segments of society.

HH Shaikh Khalid bin Hamad Al Khalifa praised the efforts made by the Bahrain Disabled Sports Federation headed by Shaikh Mohammed bin Duaij Al Khalifa, which significantly impacted preparations for this race, which is the first of its kind in the Kingdom. The race aims to promote the integration of disabled people into sports, especially running, which is practised daily by everyone at different ages, especially youth.

HH affirmed his support of disabled individuals, in implementation and translation of His Majesty the King’s directives to integrate them, so they may participate in building and developing this country.

Race Categories:

The event included several races, of which the main was a 3km general race for hearing and visually impaired contestants and those with mild mental and learning disabilities. Participants with motor disabilities and cerebral palsy were on bicycles and handcycles.

The event included a 1km race for the 11-13-year-olds, a 100m race for children aged 6-8 years, a 500m race for 9-10 age groups, and a final 200m race for individuals with Down Syndrome and mental disability.