خالد بن حمد يرعى بطولة العيد الوطني المفتوحة لـMMA

يرعى سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة الرئيس الفخري للاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة BMMAF، منافسات بطولة العيد الوطني المفتوحة “للجنسين” لـMMA، والتي من المقرر أن تنطلق يوم الجمعة الموافق التاسع والعشرين من ديسمبر الجاري على صالة نادي الرفاع الرياضي والثقافي، والتي تأتي تزامنا مع الاحتفالات الوطنية لمملكة البحرين، بإحياء ذكرى قيام الدولة البحرينية الحديثة في عهد المؤسس المغفور له باذن الله تعالى الشيخ أحمد بن محمد بن خليفة آل خليفة “الفاتح” طيب الله ثراه ككيان عربي إسلامي عام 1783، والذكرى السادسة والأربعين لانضمامها إلى الأمم المتحدة كدولة كاملة العضوية، والذكرى الثامنة عشرة لتسلم جلالة الملك المفدى مقاليد الحكم في البلاد.

 

مشاركة وطنية

وقد أكد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة أن إقامة هذه البطولة يأتي من منطلق حرص الاتحاد على المشاركة باحتفالات مملكة البحرين بأعيادها الوطنية، والتي تعزز من التلاحم والترابط بين أبناء الوطن الواحد، وتعزز مبدأ الوطنية والأخوة وتنمي العلاقات الاجتماعية، وتساهم في ترسيخ أهمية المحافظة على المنجزات الحضارية والتنموية لمملكتنا الغالية، معربا سموه عن سعادته برعاية هذه البطولة التي سيقيمها الاتحاد في هذه الفترة الوطنية المجيدة، معتبرا سموه أن إقامة هذا الملتقى الرياضي يؤكد على حرص واهتمام الاتحاد بالمشاركة الحقيقية في هذه الاحتفالات أسوة ببقية الاتحادات الرياضية،  مشيرا سموه إلى أن هذه البطولة ستكون مسك ختام المسابقات المحلية للعام الحالي.

 

خطتنا التطويرية

وأضاف سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة أن اختيار الاتحاد لعبة فنون القتال المختلطة في هذه البطولة، يأتي استكمالا للخطة التي رسماها سموه لدعم هذه الرياضة على الشكل الذي تساهم في استمرارها في تحقيق أهداف الخطة، التي ترتكز على اكتشاف المزيد من المقاتلين والمواهب في هذه الرياضة، والاستفادة منهم على مستوى المنتخب الوطني للمشاركات القادمة، التي تمنحه فرصة المنافسة على تحقيق المزيد من الإنجازات، من أجل المحافظة على المكانة المرموقة التي وصلت إليها البحرين على مستوى هذه الرياضة العالمية.

 

إنجازات MMA البحرينية

مستذكرا سموه ما حققته مملكة البحرين هذا العام بفضل دعم القيادة الرشيدة ومتابعة سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، من نتائج مشرفة على مستوى هذه الرياضة بالبطولة التي نظمها الاتحاد الدولي IMMAF، بحصولها على ميدالية ذهبية في النسخة الأولى لبطولة آسيا المفتوحة، وحصولها على ميداليتين ذهبيتين و4 ميداليات فضية في النسخة الأولى من بطولة أفريقيا المفتوحة، وحصولها على المركز الثاني في الترتيب العام للفرق المشاركة بالنسخة الرابعة لبطولة العالم للهواة التي احتضنتها البحرين في الفترة 12- 19 نوفمبر الماضي، بعد حصول المنتخب على ميداليتين ذهبيتين وثلاث ميداليات برونزية.

 

جهود مميزة

وقد أشاد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة بجهود المتميزة التي يبذلها الاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة برئاسة سعادة السيد خالد عبدالعزيز الخياط، في تنظيم مختلف الفعاليات والأنشطة التي تساهم في تنفيذ برامج الخطة التي وضعها سموه لدعم الرياضات القتالية المنضوية تحت مظلة الاتحاد لاسيما رياضة فنون القتال المختلطة، مقدرا سموه جهود اللجنة المنظمة للإعداد والتحضير لإقامة البطولة، متمنيا سموه في الوقت ذاته التوفيق والنجاح لجميع المشاركين بمنافسات هذا الحدث.