جهود جبارة للطاقم الطبي في البطولة

قدم الطاقم الطبي والمنظمون جهوداً كبيرة في بطولة العالم لفنون القتال المختلطة للهواة، فقد حرص الطاقم الطبي على المتابعة القريبة والتدخل السريع لأي إصابة يتعرض لها المقاتلون داخل الحلبة والتي كان لها الفضل في عدم حدوث أي إصابات خطيرة. وعلى الجهة الأخرى، كان المنظمون يبذلون قصارى جهدهم في ضبط إيقاع التنظيم داخل صالة مدينة خليفة الرياضية، وتسهيل عملية دخول المقاتلين المشاركين وإقامة النزالات وغيرها من الجوانب التنظيمية، وعلى رغم استمرار المنافسات والنزالات فإن الطاقم الطبي لم تعترضه أية مشكلات وعقبات في هذا الجانب في ظل التكامل الذي كان عليه والإمكانات والقدرات المتوافرة لديه.