خالد بن حمد: دعم القيادة كان له أبلغ الأثر في إنجاح هذا التجمع العالمي الكبير

أكد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة الرئيس الفخري للاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة BMMAFرئيس اللجنة العليا المنظمة لأسبوع بريف الدولي للقتال والنسخة الرابعة لبطولة العالم لفنون القتال المختلطة للهواة أن اليوم “السبت” هو يوم تاريخي في مسيرة بطولة العالم للهواة خاصة مع اقامة النزالات النهائية لكافة الاوزان لتحديد هوية الفائز بالبطولة والمتربع على عرش رياضة فنون القتال المختلطة للهواة.

وقال “اليوم هو يوم الحصاد للهواة، بالنسبة الى كل مجتهد ومن بذل جهودا كبيرة في سبيل الاعداد والتحضير القوي فنيا وبدنيا لهذه البطولة القوية من كافة النواحي ونأمل أن نشاهد نزالات قوية ومثيرة ترتقي الى مستوى الطموح الذي يرضي جميع منتسبي رياضة فنون القتال المختلطة”.

وعن مقاتلا منتخب البحرين قال سموه “نمتلك مقاتلان في النهائيات هم حمزة محمدوف ومرتضى طلحة علي ونأمل أن يوفقا في تحقيق اللقب فهم يمتلكون القوة والشجاعة الكافية والمهارات الفنية والبدنية وتاريخ طويل من الانجازات وثقتنا كبيرة فيهم بتحقيق نتيجة ايجابية في النزالات”.

 

قتال العالم موحد

ورفع سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة أسمى آيات الشكر والتقدير والامتنان إلى القيادة الرشيدة على دعمها ومساندتها لاحتضان مملكة البحرين كونغرس واجتماع الجمعية العمومية للاتحاد الدولي لفنون القتال المختلطة للهواة، مؤكداً سموه أن دعم القيادة كان له أبلغ الأثر في إنجاح هذا التجمع العالمي الكبير.

وقال سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة في تصريح له بمناسبة ختام اجتماع الجمعية العمومية في مملكة البحرين:” النجاح الباهر الذي حققته المملكة في احتضان الكونغرس الدولي يعتبر أحدى ثمار الرعاية الكريمة التي حظينا بها من لدن حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى ، والدعم المستمر من حضرة صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر ، وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد الامين ، نائب القائد الأعلى، النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء”.

وأضاف سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة “نشكر سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشئون الشباب رئيس المجلس الاعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الاولمبية البحرينية على دعمه لاستضافة اجتماع الجمعية العمومية للاتحاد الدولي وبطولة العالم للهواة”

وتابع سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة “لقد خرج المجتمعون من اجتماع الكونغرس بالعديد من القرار الهامة والتاريخية ومن ابرزها تفويض الاتحادات المنضوية تحت راية الاتحاد الدولي لفنون القتال المختلطة للاتحاد من أجل التفاوض مع الاتحاد العالمي لفنون القتال المختطلة من أجل استكمال عملية دمج الاتحادين من أجل الانضمام الى اللجنة الاولمبية الدولية وادخال لعبة فنون القتال المختلطة الى الالعاب الاولمبية”.

واعرب سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة عن امله بان تنعكس القرارات الصادرة من اجتماع كونغرس الاتحاد الدولي في البحرين بصورة إيجابية على مسيرة فنون القتال المختلطة مبينا سموه أن المسؤولية باتت كبيرة على عاتق عائلة فنون القتال في استثمار مخرجات كونغرس البحرين من أجل المضي قدما في مسيرة الانضمام الى الاولمبياد والعمل يدا بيد في سبيل صون منجزات اللعبة وصياغة مفردات مستقبل أكثر إشراقا يفخر به كافة منتسبي فنون القتال المختلطة.

 

نزالات شجاعة في بطولة بريف

وقال سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة في تصريح له بمناسبة اقامة بطولة بريف لفنون القتال في نسختها التاسعة “المتتبع لمسيرة البطولة من نزالات يدرك تماما أن نسخة البحرين هي الافضل من كافة النواحي تبرز لنا محطة جديدة هي المستويات الكبيرة والمتميزة التي قدمها المقاتلون من مختلف دول العالم والنزالات الشريفة والشجاعة التي رافقت هذا اليوم الرائع من تاريخ البطولة والذي يُعد يوما تاريخيا في تاريخ البطولة الكبيرة والتي يشارك فيها دائما نخبة من ابطال العالم”.

واشار سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة ” أثبتت رياضة فنون القتال المختطلة أنها تسير في خطى تصاعدية نحو التطور والنماء بفضل العمل الموحد من قبل كافة الاتحادات الدولية ومقاتليها الذين يبذلون جهودا كبيرة من أجل تطوير مستوياتهم الفنية والبدنية التي تؤهلهم للمنافسة بكل بسالة وشرف على القاب البطولة”.

واعرب سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة عن تهانيه القلبية الى الفائزين في نزالات البطولة والتي قدم فيها المقاتلون مستويات كبيرة ومتميزة”.

هذا وحضر عدداً من أًصحاب السمو والمعالي وكبار المسئولين والسفراء جانباً من البطولة.