خالد بن حمد: مقاتلونا أبدعوا.. وننتظر تتويجهم بالذهب في النهائي

أكد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة الرئيس الفخري للاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطةBMMAF رئيس اللجنة المنظمة العليا لأسبوع بريف الدولي للقتال والذي يتضمن النسخة الرابعة لبطولة العالم لفنون القتال المختلطة للهواة أن الكونغرس والجمعية العمومية للاتحاد الدولي لفنون القتال المختلطة والذي من المقرر أن يعقد الجمعة سيكون مؤثرا جدا وحاسم في تاريخ رياضة فنون القتال المختلطة نظرا للنقاط المهمة التي سيتم نقاشها.

وقال سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة في تصريح له بمناسبة انعقاد الكونغرس والجمعية العمومية للاتحاد الدولي “نحن في البحرين نفتخر باستضافة اجتماع الجمعية العمومية للاتحاد الدولي لفنون القتال المختلطة حيث جاءت هذه الاستضافة متوافقة مع توجيهات القيادة الرشيدة في جعل البحرين واجهة لجميع الرياضات العالمية كما نؤكد أن استضافة الكونغرس جاء ليعزز مكانة مملكة البحرين على ساحة رياضة فنون القتال المختلطة، وتكريساً لسمعتها الطيبة في تنظيم واحتضان مختلف الأحداث الرياضية المتميزة.

وتابع سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة “أن استضافة المملكة لكونغرس القتال العالمي للهواة يتفق تماماً مع توجيهات سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية لاستقطاب مختلف الفعاليات العالمية وإقامتها على ارض البحرين الأمر الذي يشكل حدثاً إيجابياً باعتبار الكونغرس سيستقطب نخبة القيادات في لعبة فنون القتال على مستوى العالم وسيجذب مختلف وسائل الإعلام العالمية وسيجعل المملكة محط أنظار العالم لمعرفة نتائج هذا الكونغرس.

وأضاف سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة: ” ستلبي المنامة كافة متطلبات استضافة ناجحة للحدث العالمي من كافة النواحي وستضع اللجنة المنظمة وكافة كوادرها العاملة إمكانياتها من أجل المساهمة في إنجاح الاجتماع وستتواصل مع مختلف الجهات ذات العلاقة لإبراز الحدث بصورة مثالية تمهد الطريق أمام المجتمعين للخروج بنتائج متميزة تخدم لعبة فنون القتال المختلطة وتؤكد مكانة البحرين عند استضافتها لمختلف الفعاليات الرياضية العالمية.

كما ذكر سموه أن “مملكة البحرين تسعى لأن يكون كونغرس الاتحاد الدولي والاجتماعات المصاحبة له الأفضل على الإطلاق نظراً لقيمة الشخصيات الكبيرة التي سوف تحضر هذه الاجتماعات وما تمثله من ثقل دولي كبير على صعيد رياضة فنون القتال العالمية والقرارات التي من المؤمل أن تصدرها الجمعية العمومية”

وأكد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة “نحن في مملكة البحرين متحمسون جداً لتوحيد رياضة فنون القتال المختلطة على أرض المنامة، ونسعد أن تكون القرارات الهامة التي ستصدر عن كونغرس الاتحاد الدولي يكون مصدرها البحرين، كما نسعد بتواجد هذا الكم الكبير من المسؤولين في المملكة، متمنين لهم التوفيق والسداد والخروج من الاجتماع بنتائج إيجابية تساهم في بناء مجد كبير لرياضة فنون القتال المختلطة”.