أهداف قاتلة وثمينة تحبس أنفاس الجماهير

ري خالد بن حمد في نسخته الخامسة الكثير من القوة والإثارة في غالبية مبارياته خصوصا على صعيدالمستوى الفني كذلك، فهناك الكثير من المباريات التي ظهرت الندية خلال مجرياتها لدرجة حبست معها الجماهير المتابعة الأنفاس لغاية ثوانيها الأخيرة ومنها مباراة القادسية والبسيتين التي انتهت بالتعادل بثلاثة أهداف لمثلها بعد مباراة تبادل خلالها الفريقين التقدم بالنتيجة، ونجح لاعب القادسية محمد يوسف من اقتناص نقطة التعادل لفريقه في الثواني الأخيرة، وخاض القادسية مباراتين خرج فيهما بالتعادل وبذات النتيجة.

ولم يختلف الحال في مباراة السهلة الجنوبية وعالي عن سابقتها عندما خرج السهلة الجنوبية بفوز ثمين وقاتل بهدفين لهدف بعدما قلب تأخره بهدف لفوز بهدفين جاء الثاني منهما في الدقيقة الأخيرة من قدم إبراهيم القصاب ليمنح فريقه أول فوز في الدوري.