إقامة الورشة الثالثة على هامش المهرجان بعنوان “فن الإلقاء والتمثيل” لخليفة العريفي

أقيمت ورشة العمل الثالثة المصاحبة لمهرجان جائزة سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى، وهذا المهرجان مخصص للمسرح الشبابي و الذي يأتي ضمن مبادرات سموه الثقافية ويُقام للعام الثاني على التوالي بتنظيم من وزارة شئون الشباب والرياضة تحت شعار #لنغرس_بسمة، وسيبدأ في الخامس عشر من شهر نوفمبر الحالي، وتقام الفعالية هذا العام برعاية كل من: بتلكو، بناغاز، كوكاكولا، الحواج، جيبك، الفخامة للسيارات، مجلس التنمية الاقتصادية، بابكو، مشاريع القصر، الجامعة الخليجية، وكانت الورشة الثالثة بعنوان (فن الإلقاء والتمثيل) وحاضر فيها خليفة العريفي والذي أكد إن هذه الورشةتعتبر مهمة جدا للفنان المبتدئ.

وقال العريفي على هامش تقديمه للورشة للمشاركين في المهرجان المسرحي المُخصص للأندية الوطنية والمراكز الشبابية ولذوي الإعاقة إن مهمة الإلقاء والتمثيل هي اللبنة الأولى لأي شخص يريد الدخول في سلك ومجال التمثيل، مبيناً أن إقامة الورشة على هامش المهرجان يأتي نقطة إيجابية وتحسب للجنة المنظمة.

ولفت إلى أهمية استمرار العمل على هذا النسق من خلال إقامة هذه الورش التي تزيد من خبرات وكفاءات المشاركين.

وقال إن مهرجان المسرح في بدايات التسعينات من القرن الماضي كان ينظم من قبل المؤسسة العامة للشباب والرياضة آنذاك (وزارة شؤون الشباب والرياضة حاليا)، مشيرا إلى أن المهرجان توقف بعد فترة، في حين أن توجيهات سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة هذه المرة جاءت لتحيي المسرح من جديد عبر مبادرة ثقافية من قبل سموه حرصا على الشباب الفني.

++++++++++++++++++

القمري ونسرين يؤكدان أهمية الورش

أكد حسن محمد القمري المشارك في الورش التدريبية أن حضوره لفعاليات الورشة كان إيجابيا.

وذكر القمري أنه استفاد كثيرا من مخرجات الورش التدريبية، والتي حملت في طياتها العديد من الدروس الفنية التي يحتاجها العاملون في بداية الطريق في المجال المسرحي.

وأشاد القمري بالخطوة التي أقدم عليها المنظمون من خلال استحداث فكرة الورش التدريبية، مؤكدا في ذات الوقت أن هذا الأمر سينعكس إيجابا على مستوى الأعمال التي ستقدم.

من جانبها، تحدثت المشاركة نسرين شريف عن حضورها للورش وأكدت تحقيق الاستفادة.

ونسرين شريف إحدى ممثلات مركز شباب الرفاع الشرقي الذي سيقدم مسرحية بعنوان (مرواس) للمخرج البسام بن علي.
وقالت نسرين شريف إن مقدمي الورش يتمتعون بكفاءة عالية في إيصال أساسيات العمل الفني المرتبط بالمجال المسرحي.
وأضافت:”يحتاج المشاركون لمثل هذه الدورات والورش التي من شأنها أن تكون نقطة إيجابية للأعمال، بحيث يتعرف المشاركون على خبايا العمل والنقاط التي تزيد من قوة أعمالهم، علاوة على مساهمتها بشكل فعال في تجاوز أي سلبيات أو عقبات قد تواجه المبتدئون من المشاركين، والذين يصعدون خشبة المسرح للمرة الأولى”.