بسمة.. بسمة لكل المشاركين

أطلقت اللجنة المنظمة “تعويذة” وشخصية المهرجان هذا العام بمسمى “بسمة” كي تكون البسمة موجودة على جميع المشاركين طيلة أيام الفعاليات، وهي بريشة الفنان البحريني تركي راشد الذي عبر عن سعادته بالمشاركة في جائزة خالد بن حمد للمسرح الشبابي عبر شخصية بسمة، متمنياً أن تكون هذه الشخصية خفيفة الظل على جميع المشاركين وأن ترسم البسمة على شفاه الجميع.
وأضاف راشد “مبادرات سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة واضحة، وما إطلاق جائزة سموه للمسرح الشبابي تحت شعار لنغرس بسمة إلا تواصلاً لمبادراته المستمرة والتي تُعنى بالجانب الشبابي بالخصوص، نظراً لمعرفة سموه أن شباب هذا الوطن المعطاء يحتاجون لمثل هذا الدعم والعناية والاهتمام”.
وقال راشد إن مشاركته في هذه الفعالية عبر شخصية بسمة تُعد نقطة هامة في مشواره بهذا المجال، متمنياً أن يكون هذا التجمع الشبابي البحريني نافعاً للجميع بالذات كون مجال الفن والمسرح بالتحديد يزخر بالعديد من المواهب الشابة التي تحتاج لمثل هذا الاهتمام.