يوسف محمد: جهود واضحة لخالد بن حمد في دعم الشباب وهدفنا ابراز الطاقات الشبابية الجديدة من مدن وقرى المملكة

أشاد السيد يوسف محمد اسماعيل مدير تلفزيون البحرين بالجهود التي يبذلها النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة في دعم الشباب البحريني ومختلف الفعاليات الرياضية بمملكة البحرين جاء ذلك خلال حضوره المنافسات بحضور السيد عمر بوكمال مدير المكتب الإعلامي لسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة والسيد حمد الجابر مدير الدوري والسيد حازم الشيخ رئيس اللجنة الاعلامية.
وأكد اسماعيل خلال حضوره مباراة مدينة حمد والمحرق في الدوري أن سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة حريص على منح الشباب الفرصة لإبراز قدراتهم وإمكانياتهم، بما يخدم في تطور مستوياتهم والتي تنعكس بصورة واضحة على تطور الألعاب الرياضية، مضيفا أن دوري سموه للمراكز الشبابية استطاع ان يحقق نجاحات كبيرة منذ انطلاقته، أبرزها احتضانه لشباب المراكز بمختلف محافظات المملكة، والذي يحقق الأهداف النبيلة لهذا التجمع الرياضي، المتركزة على تعزيز مبدأ الولاء والوطنية وكذلك الأخوة والعلاقة الاجتماعية بين أبناء الوطن الواحد، ويساهم في اكتشاف المواهب الكروية التي تساهم في تطوير وارتقاء كرة القدم الصالات بالمملكة.
وتحدث إسماعيل عن شعار الدوري “#ملتقى_الأجيال” قائلا: “إن هذا الشعار يحمل دلالات واضحة باهتمام القيادة الرياضية بمختلف فئات المجتمع، خصوصا وأن هذه النسخة من الدوري تشهد إقامة أول بطولة لذوي الإعاقة، والتي تأتي من منطلق مبادرة سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة، التي تترجم رؤى وتوجيهات القيادة الرشيدة باحتضان هذه الفئة وتأكيد دمجها بالمجتمع، وإعطائها الفرصة لإظهار مواهبها، بما يشكل مكسبا إضافيا لرياضة ذوي الإعاقة، لخدمة المنتخبات الوطنية لذوي الإعاقة”، معتبرا في ذات الوقت أن هذه الفئة جزء لا يتجزأ من المجتمع البحريني الواحد.
وأوضح أن تلفزيون البحرين سخر كافة الإمكانيات لنقل مثل هذه الأنشطة والفعاليات التي تشهد مشاركة واسعة من قبل الشباب البحريني، مؤكدا أنه تم تخصيص مساحة كبيرة لنقل مجريات الدوري والنسخة الأولى لبطولة ذوي الإعاقة، وذلك في سبيل دعم وإبراز الطاقات الشبابية وقدراتهم، بما يخدم في تطور مستوياتهم والذي ينعكس بدورة على ارتقاء المستوى في هذه اللعبة.
وأكد مدير تلفزيون البحرين أن إقامة هذا الحدث الرياضي المميز يأتي ضمن سلسلة البرامج الفعاليات الشبابية والرياضية الهادفة التي تنظمها وزارة الشباب والرياضة برئاسة سعادة السيد هشام محمد الجودر، والتي تحقق أهداف وتطلعات القيادة الرياضية بالنهوض بالحركتين الشبابية والرياضية بالمملكة، مقدرا الجهود التي تبذلها اللجنة التنفيذية في سبيل إبراز الدوري بما يعكس تطلعات سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة في إنجاح هذا الحدث، موجها الشكر والتقدير لجميع أفراد وأعضاء اللجنة التنفيذية، ومتمنيا في الوقت ذاته التوفيق والنجاح للفرق المتأهلة وحظا أوفر في النسخ القادمة للفرق التي لم يحالفها الحظ في التأهل للدور الثاني.أشاد السيد يوسف محمد اسماعيل مدير تلفزيون البحرين بالجهود التي يبذلها النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة في دعم الشباب البحريني ومختلف الفعاليات الرياضية بمملكة البحرين جاء ذلك خلال حضوره المنافسات بحضور السيد عمر بوكمال مدير المكتب الإعلامي لسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة والسيد حمد الجابر مدير الدوري والسيد حازم الشيخ رئيس اللجنة الاعلامية.
وأكد اسماعيل خلال حضوره مباراة مدينة حمد والمحرق في الدوري أن سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة حريص على منح الشباب الفرصة لإبراز قدراتهم وإمكانياتهم، بما يخدم في تطور مستوياتهم والتي تنعكس بصورة واضحة على تطور الألعاب الرياضية، مضيفا أن دوري سموه للمراكز الشبابية استطاع ان يحقق نجاحات كبيرة منذ انطلاقته، أبرزها احتضانه لشباب المراكز بمختلف محافظات المملكة، والذي يحقق الأهداف النبيلة لهذا التجمع الرياضي، المتركزة على تعزيز مبدأ الولاء والوطنية وكذلك الأخوة والعلاقة الاجتماعية بين أبناء الوطن الواحد، ويساهم في اكتشاف المواهب الكروية التي تساهم في تطوير وارتقاء كرة القدم الصالات بالمملكة.
وتحدث إسماعيل عن شعار الدوري “#ملتقى_الأجيال” قائلا: “إن هذا الشعار يحمل دلالات واضحة باهتمام القيادة الرياضية بمختلف فئات المجتمع، خصوصا وأن هذه النسخة من الدوري تشهد إقامة أول بطولة لذوي الإعاقة، والتي تأتي من منطلق مبادرة سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة، التي تترجم رؤى وتوجيهات القيادة الرشيدة باحتضان هذه الفئة وتأكيد دمجها بالمجتمع، وإعطائها الفرصة لإظهار مواهبها، بما يشكل مكسبا إضافيا لرياضة ذوي الإعاقة، لخدمة المنتخبات الوطنية لذوي الإعاقة”، معتبرا في ذات الوقت أن هذه الفئة جزء لا يتجزأ من المجتمع البحريني الواحد.
وأوضح أن تلفزيون البحرين سخر كافة الإمكانيات لنقل مثل هذه الأنشطة والفعاليات التي تشهد مشاركة واسعة من قبل الشباب البحريني، مؤكدا أنه تم تخصيص مساحة كبيرة لنقل مجريات الدوري والنسخة الأولى لبطولة ذوي الإعاقة، وذلك في سبيل دعم وإبراز الطاقات الشبابية وقدراتهم، بما يخدم في تطور مستوياتهم والذي ينعكس بدورة على ارتقاء المستوى في هذه اللعبة.
وأكد مدير تلفزيون البحرين أن إقامة هذا الحدث الرياضي المميز يأتي ضمن سلسلة البرامج الفعاليات الشبابية والرياضية الهادفة التي تنظمها وزارة الشباب والرياضة برئاسة سعادة السيد هشام محمد الجودر، والتي تحقق أهداف وتطلعات القيادة الرياضية بالنهوض بالحركتين الشبابية والرياضية بالمملكة، مقدرا الجهود التي تبذلها اللجنة التنفيذية في سبيل إبراز الدوري بما يعكس تطلعات سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة في إنجاح هذا الحدث، موجها الشكر والتقدير لجميع أفراد وأعضاء اللجنة التنفيذية، ومتمنيا في الوقت ذاته التوفيق والنجاح للفرق المتأهلة وحظا أوفر في النسخ القادمة للفرق التي لم يحالفها الحظ في التأهل للدور الثاني.