عبدالله بن راشد: الحدث ترجمة لرؤى القيادة وناصر بن حمد باحتضان الشباب ودعم الرياضة البحرينية

أعرب معالي الشيخ عبدالله بن راشد آل خليفة محافظة المحافظة الجنوبية عن فخره واعتزازه بالجهود الكبيرة التي يبذلها سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى، في سبيل تطوير وارتقاء قطاع الشباب والرياضة بالمملكة.
وشهد معاليه جانباً من منافسات النسخة الرابعة من دوري خالد بن حمد للمراكز الشبابية والأول لرياضة ذوي الاعاقة تحت شعار #ملقتى_الأجيال، إذ حضر معاليه مباراة مركز شباب الوسطى مع مركز شباب أبوصيبع، وقام بمصافحة لاعبي الفريقين قبل بداية اللقاء وتم التقاط الصور التذكارية.
وأكد معالي الشيخ عبدالله بن راشد آل خليفة أن سموه قد أثرى الحركة الشبابية والرياضية بالعديد من المبادرات الهادفة لرعاية ودعم الشباب البحريني بمختلف فئاته، والذي عكس بصورة واضحة حرص واهتمام سموه على ترجمة رؤى وتوجيهات القيادة الرشيدة وسمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، لاحتضان الشباب البحريني وتوفير السبل الكفيلة لإطلاق إبداعاتهم وقدراتهم بشتى المجالات لاسيما الرياضي، بما يسهم في رفع إمكانياتهم التي تعود بالفائدة الكبيرة على تطور المستوى العام للرياضات، والتي تنعكس بدورها على تحقيق الإنجازات لمملكة بمختلف المحافل والمشاركات.
وأضاف معاليه قائلا: “نثمن المبادرة الجليلة التي أطلقها سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة بإقامة النسخة الأولى لذوي الإعاقة من ضمن منافسات النسخة الرابعة من دوري سموه للمراكز الشبابية لكرة قدم الصالات، والتي تعكس ما يتمتع به سموه من حس إنساني فريد تجاه هذه الفئة، ويترجم سموه بذلك التوجيهات الملكية السامية من ملك الإنسانية حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، بدعم العمل الإنساني بمختلف أشكاله وفئاته ليس فقط على الصعيد المحلي فحسب، وإنما على الصعيد العالمي”.
وأشار معاليه إلى أن استمرار إقامة دوري خالد بن حمد للمراكز الشبابية لكرة قدم الصالات، هو استمرار واضح للنجاح والتميز الذي حققته هذه المسابقة منذ انطلاقتها قبل ثلاثة أعوام ماضية، مؤكدا أن لهذا الحدث الكروي أهداف مميزة أبرزها دعم الجهود التي تبذلها المراكز الشبابية تجاه الحركة الشبابية والرياضية، وتوفير الأجواء التنافسية المناسبة للشباب البحريني لإطلاق قدراتهم وإمكانياتهم، بما يسهم في تطور مستوياتهم الفنية وظهور مواهب جديدة تخدم تطور وارتقاء لعبة كرة القدم، مضيفا أن للمسابقة أهداف اجتماعية أبرزها تتعزيز مبدأ الولاء والوطنية والأخوة والعلاقات الاجتماعية بين أبناء محافظات المملكة في المدن والقرى”.
وقد وجه محافظ المحافظة الجنوبية الشكر والتقدير لوزارة شؤون الشباب والرياضة برئاسة سعادة السيد هشام محمد الجودر على جهودها المتميزة بإطلاق البرامج والفعاليات الهادفة لتطوير وارتقاء قدرات الشباب والمستوى الرياضي، مثمنا معاليه الدور الكبير الذي لعبته الوزارة باستمرارها في تنظيم دوري خالد بن حمد للمراكز الشبابية لكرة قدم الصالات، على الشكل الذي يحقق تطلعات سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة في إبراز وإنجاح هذا الحدث، متمنيا كل التوفيق والنجاح لجميع الفرق المشاركة في المنافسات.