“بتلكو” شريك الاتصالات الرسمي لدوري خالد بن حمد الرابع

عبر سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى عن تقديره لشركة بتلكو التي قدمت رعايتها ودعمها لدوري خالد بن حمد الرابع للمراكز الشبابية باعتبارها شريكة الاتصالات، مشيداً سموه بجهود الشركة الوطنية في دعم ورعاية مختلف الأنشطة الرياضية بالمملكة وتواجدها في العديد من الفعاليات مما يدل على اهتمام القائمين عليها بالشراكة المجتمعية ودعم الشباب والأنشطة والفعاليات الشبابية.

وأشار سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة إلى أن دعم الشركات والمؤسسات الوطنية للدوري من أحد أبرز أسباب نجاحه واستمراريته، وكان هذا الدعم ومازال يساهم بشكل كبير فيما وصل إليه الدوري من مستوى ومكانة كبيرة بين جميع البطولات الرياضية والتي تحظى بتغطية اعلامية مميزة من مختلف وسائل الصحافة والاعلام لجذب الشباب حتى أصبحت من البطولات التي تحرص الفرق على الاعداد المبكر لها من أجل تحقيق أفضل النتائج والوصول للقب.

وأضاف سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة الى أن شركة بتلكو سباقة دائما الى رعاية الدورة انطلاقا من سياسة الشركة المتميزة في دعم الحركة الشبابية والرياضية في المملكة وهو ما اتضح جليا في السنوات الماضية من خلال رعايتها للبطولات ودعم الاحداث الرياضية التي تقام على ارض البحرين.

وقال مدير أول شؤون الشركة بشركة بتلكو، أسامة السعد انه من دواعي سرور “بتلكو” ان تكون داعمة لمباريات دوري خالد بن حمد للمراكز الشبابية الرابع، مضيفاً “نحن نعتقد أن هذه مبادرة ممتازة تدعم كل من الشباب والرياضة والتي هي أحد أهم المجالات التي نصب اهتمامنا تجاهها ضمن برنامجنا في المسؤولية الاجتماعية للشركات، كرة القدم هي وسيلة رائعة لتعزيز المنافسة الودية بين شباب البحرين و منحهم الفرصة لعقد صداقات جديدة وصقل المهارات الرياضية كما يستفيد الشباب أيضا من الجانب الصحي واللياقة البدنية”.

وأعرب السعد عن تقديره للجهود الكبيرة التي يبذلها سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة من أجل الرياضة البحرينية، مؤكداً أن شركة بتلكو تشعر بالفخر والاعتزاز في التعاون مع برامج ونشاطات سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة، حيث تحرص الشركة على تقديم كل الدعم والرعاية للفعاليات التي تنظم للشباب والتي تهدف إلى جمع ولم الشباب البحريني في مكان واحد ليتنافسوا على تحقيق لقب البطولة.

وأشاد السعد بالدور البارز الذي يقدمه سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة من أجل الرقي بالبطولة والوصول بها إلى أعلى المستويات مؤكداً أن هذا الدعم ساهم في بلوغ البطولة إلى مرحلة متطورة حتى باتت سمعتها كبيرة للغاية نظراً لتميزها البالغ من الناحية التنظيمية والإعلامية، مضيفاً “مشاركة 32 فريقاً في هذه البطولة وبمايقارب من 400 لاعباً هو أمر لافت للغاية، إذ ان احتضان هذا العدد الكبير وتجميعهم تحت مظلة تنافسية مميزة يعد شيئاً رائعاً للغاية، ونحن نأمل أن تلقى البطولة النجاح المتوقع لها، خصوصاً في ظل الاهتمام الشخصي من سمو الشيخ خالد بن حمد بها”.

وكانت شركة بتلكو قد اعلنت انضمامها الى اسرة رعاة دورة خالد بن حمد باعتبارها شريك  الاتصالات في البطولة، حيث تسلم محمد ماشاء الله دعم الرعاية من قبل مدير أول شؤون الشركة بشركة بتلكو أسامة السعد، لتواصل هذه الشركة الرائدة دعمها للفعاليات الرياضية المُقامة في البحرين.