جلالة الملك المفدى يستقبل سمو رئيس الوزراء بحضور سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة

استقبل حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه في قصر الصخير هذا اليوم صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر.
واستعرض جلالة الملك المفدى وسمو رئيس الوزراء خلال اللقاء القضايا والمواضيع المتصلة بالشأن المحلي ودعم المسيرة الوطنية وتعزيزها من خلال العمل على تحقيق الأهداف والمرتكزات الأساسية للتنمية الشاملة.
مؤكدا جلالة العاهل المفدى ان المملكة مستمرة في مسيرتها التنموية والتطويرية في كافة القطاعات، وبالشكل الذي يلبي تطلعات المواطنين في مزيد من الرفاهية والتقدم الازدهار.
وأعرب جلالة الملك المفدى عن اعتزازه بعطاء أبناء البحرين وجهودهم لحفظ امن واستقرار وطنهم ، والدفاع عن مصالحه والمحافظة على وحدته الوطنية ونسيجه الاجتماعي .
كما أشاد العاهل المفدى بما تقوم به الحكومة برئاسة صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء ومتابعة من صاحب السمو الملكي ولي العهد نائب القائد الاعلى النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء من جهود مثمرة ومتواصلة لخدمة الوطن والمواطنين والنهوض بمستوى الخدمات ورفع معدلات النمو في المجالات المختلفة .
وخلال اللقاء هنأ حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه ، سعادة الفريق عادل بن خليفة الفاضل نائب وزير الداخلية ومعالي الشيخ طلال بن محمد آل خليفة رئيس جهاز الامن الوطني وذلك بمناسبة صدور المرسوم الملكي بتعيينهما في منصبيهما الجديدين.
معربا جلالة الملك المفدى عن تمنياته لهما بالتوفيق والسداد في تحمل هذه المسؤولية الوطنية خدمة للوطن والمواطن ، مشيدا جلالته بكفاءتهما وخبرتهما التي تؤهلهما للقيام بهذه المهمة على الوجه الأكمل .
كما أشاد جلالته حفظه الله بالجهود الكبيرة والمخلصة التي يبذلها رجال الامن وجهاز الامن الوطني في المحافظة على أمن واستقرار الوطن وصون منجزاته ومكتسباته والسهر على راحة المواطنين والمقيمين وإشاعة الطمأنينة وتقديم كافة الخدمات في مختلف محافظات المملكة. مؤكداً جلالته إن مملكة البحرين ستبقى دولة القانون والمؤسسات ، وموطناً للتعايش والتآخي بين الجميع.
وقد أعرب صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء الموقر عن الشكر والتقدير لجلالة الملك المفدى على توجيهات جلالته السامية، متمنيا سموه لنائب وزير الداخلية ورئيس جهاز الامن الوطني التوفيق في مسؤولياتهما الوطنية.
من جانبهما أعرب سعادة الفريق عادل بن خليفة الفاضل و معالي الشيخ طلال بن محمد آل خليفة عن خالص شكرهما وعظيم تقديرهما وامتنانهما لصاحب الجلالة الملك المفدى على هذه الثقة الملكية السامية وعلى توجيهات جلالته الكريمة ، متطلعين ان يكونا عند حسن ظن جلالته حفظه الله ، معاهدين جلالته ببذل كل الجهود من اجل خدمة مملكة البحرين وشعبها العزيز.