KHK MMA يسعى لمواصلة مشوار النجاح عبر بوابة لاس فيغاس

أكد مقاتل فريق خالد بن حمد لفنون القتال المختلطة KHK MMA حسين عياد و الذي يعد أحد أبرز المرشحين لخطف الميدالية الذهبية في بطولة العالم لفنون القتال المختلطة للهواة ، على ثقته الكبيرة بمقاتلين الفريق و قدرتهم على مفاجأة العالم خلال البطولة التي ينظمها الاتحاد الدولي لفنون القتال المختلطة بالتعاون مع منظمة القتال النهائي  UFC في الفترة من 5-12 شهر يوليو القادم بمركز مؤتمرات لاس فيغاس .

 

و يعد المقاتل حسين عياد أحد أقوى مقاتلين الفريق لما يتمتع به من قدرات و مهارات قتالية ، بالاضافة الى السجل القوي الذي يمتلكه أبرزها الميدالية البرونزية التي حصدها مؤخراً في بطولة أوروبا المفتوحة التي أقيمت بمدينة برمنغهام البريطانية تحت مظلة الاتحاد الدولي لفنون القتال المختلطة ، وهو واحد من ستة مقاتلين تم إختيارهم للمشاركة في بطولة العالم للهواة في لاس فيغاس التي تقام هذا العام ، فقد قدم حسين الملقب بـ “الصياد” مستوى رائع في البطولة و تمكن من أسقاط و صيف بطل العالم على مستوى الهواة و خطف المركز الثالث .

 

و أشار عياد قائلا ” نحن عبارة عن بلد صغير، ولكننا سنبرهن إن حتى النقطة الصغيرة على الخريطة بإمكانها أن تنجب رياضيين من طراز عالمي وسنثبت ذلك للعالم ، و لقد تدربنا بشكل جدي، و نحن مستعدون ذهنياً للمشاركة في بطولة هذا العام، وأن نري العالم إننا مستعدين بأن نقفز من مستوى الهواة إلى مستوى المحترفين ، ويضم  فريق KHK MMA نخبة  من المدربين يسعون الى تطوير المقاتلين من المستويات الأولى ونقلهم لمراحل متقدمة منهم المدربان الروسيان ألدار ألدروف و رينات أحمد ،كما يشرف على تدريب عناصر الفريق كل من النجمين الحاليين في بطولة UFC فرانكي إيدغار وحبيب نور محمدوف ، ويسعى لمنح عناصره أفضل سبل النجاح من خلال توفير مدربين عالميين بالإضافة لمرافق تدريب متطورة وحصص تعليمية.

 

وسيشارك إلى جانب عياد من فريق KHK MMA كل من عبدالله سينا وعلي إبراهيمي اللذين سيسعيان لتعويض نتائجهم السلبية التي حققاها العام الماضي في لاس فيغاس. وأكد حسين عياد إنه واثق بأن زميليه سيعودان وهما مسلحان بالعزيمة لتحقيق نتائج أفضل هذه المرة ، مضيفا ان الفرصة للفوز بميدالية ملونة هذه المرة ستكون اكبر لأنهما يمتلكان قدرات في جميع الفنون القتالية ، متمنيا التوفيق و النجاح لجميع مقاتلين الفريق في مشاركتهم في البطولة .