عاهل البلاد المفدى يقوم بجولة شملت شواطئ مدينة شرم الشيخ بحضور سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة

قام حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه هذا اليوم بجولة شملت شواطئ مدينة شرم الشيخ، وشاهد جلالته الجهود والخطوات المتواصلة التي تبذلها حكومة جمهورية مصر العربية الشقيقة في تطوير وتنشيط القطاع السياحي في هذه المدينة الجميلة التي تتميز وتزخر بأماكن ومقومات سياحية عديدة ومتنوعة ومنتجعات سياحية تستقطب السياح من مختلف دول العالم.
وفي هذا السياق أشاد جلالة الملك المفدى بالمرافق السياحية التي تمتاز بها منتجعات شرم الشيخ، وتنوع مظاهر البيئة فيها، وتعدد الأماكن التي يجد فيها السواح راحتهم، وهو ما يؤكد على الاعداد الجيد والاهتمام الكبير من المسؤولين.
وقد عبر العاهل المفدى عن اعجابه وسعادته بهذه الجولة في شواطئ هذه المدينة الساحلية الجميلة التي تشهد مشروعات وأنشطة وبرامج سياحية مستمرة ومتواصلة لاستقطاب السياح، والتي تؤكد على أن مصر هي دائما بلد الأمن والأمان، وإنها دائما قوية بقيادتها وحكومتها وشعبها.
وقد شارك جلالة الملك خلال جولته السياحية مع الوفد المرافق لجلالته في رياضة السباحة بأحد شواطئ مدينة شرم الشيخ ولعب كرة الطائرة الشاطئية ولعبة الجولف، مشيرا الى أهمية ممارسة مثل هذه الأنشطة الرياضية التي تساعد الفرد على تجديد نشاطه البدني والترويح والترفيه عن النفس، ومن ثم الاقبال على العمل بنشاط وهمة وروح عالية في تنفيذ المهام.
ويذكر بأن جلالة الملك المفدى يولي اهتماما كبيرا بممارسة مختلف الألعاب والانشطة الرياضية، ويشجع على ممارستها بشكل مستمر، من أجل تحقيق الفوائد التي يكتسبها الجسم وبما يعزز فيها النشاط.
كما ان جلالته يؤكد الحرص على اهمية استقلال العطل والإجازات للترفيه في الاماكن السياحية والمنتجعات سواء كانت على المستوى المحلي او الخليجي او العربي
وفي ختام جولته بمدينة شرم الشيخ السياحية أكد جلالة الملك المفدى بأنه على يقين بأن جمهورية مصر الشقيقة ومن خلال الاهتمام بهذا القطاع الحيوي ستكون مقصدا رئيسيا للسياحة ليس للعرب وحدهم بل لكل للعالم، وأنه على ثقة بأن تنوع مصادر الدخل يخلق فرصا كثيرة للازدهار الاقتصادي في هذا البلد الشقيق.
كما قام حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه الليلة الماضية بزيارة الى مدينة شرم الشيخ بمحافظة جنوب سيناء.
فلدى وصول جلالته كان في الاستقبال اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء و عدد من كبار المسؤولين بالمحافظة الذين رحبوا بزيارة جلالة الملك المفدى الى مدينة شرم الشيخ و التي تعكس العلاقات الوثيقة القائمة بين البلدين او الشعبين الشقيقين.
وقد تجول جلالته في منطقة خليج نعمة وشارع الملك حمد بن عيسى ال خليفة حيث التقى جلالته بعدد من السائحين من مختلف الجنسيات العربية والاجنبية وتبادل معهم الاحاديث الودية .
واكد جلالة الملك المفدى ان جمهورية مصر العربية تزخر بالمناطق السياحية الجميلة خاصة منطقة شرم الشيخ التي تعد اهم المناطق السياحية في جمهورية مصر العربية واكتسبت سمعة طيبة في الاوساط السياحية العالمية بفضل ما تقدمه حكومة جمهورية مصر العربية من خدمات متميزة وما تضمه هذه المنطقة من فنادق ومنشآت سياحية تقدم وتوفر خدمات سياحية متميزة ، مشيرا جلالته الى ان مدينة شرم السيخ استضافت العديد من المؤتمرات والمناسبات واللقاءات الاقليمية والدولية وتشكل دعما كبيرا للدخل القومي الاقتصادي ، منوها جلالته بجهود الحكومة المصرية وقطاع السياحة بتوفير الامن والامان لجميع المناطق السياحية وتقديم افضل الخدمات للزوار والسواح ، متمنيا جلالته لجمهورية مصر العربية دوام التقدم والازدهار في ظل قيادة فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي.