عاهل البلاد والرئيس المصري يؤكدان اهمية تعزيز التضامن العربي لمواجهة الاخطار والتحديات الراهنة

كان حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه في مقدمة مستقبلي أخيه فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية الشقيقة والوفد المرافق لدى وصوله الى البلاد مساء هذا اليوم في زيارة أخوية لمملكة البحرين.
كما كان في الاستقبال صاحب السمو الملكي الامير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر وصاحب السمو الملكي الامير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الاعلى النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء و الانجال الكرام.

وفي قصر القضيبية، جرت مراسم استقبال لضيف البلاد الكريم ، حيث توجه جلالة الملك المفدى وفخامة الرئيس المصري الى منصة الشرف، حيث عزفت الفرقة الموسيقية السلامين الجمهوري المصري والملكي البحريني.

بعدها عقد حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى اجتماعا مع فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية الشقيقة، بحضور صاحب السمو الملكي الامير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر وصاحب السمو الملكي الامير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الاعلى النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء واعضاء الوفدين.

وبحث جلالة الملك المفدى وفخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي العلاقات الاخوية التاريخية الوثيقة والمتميزة التي تجمع البلدين الشقيقين وسبل تعزيزها في جميع المجالات والارتقاء بها الى آفاق أرحب ومستوى أكثر تميزا من التعاون والتنسيق المشترك بما يخدم مصالح البلدين والشعبين الشقيقين لا سيما في هذه الظروف التي تمر بها المنطقة والتي تتطلب تضافرا للجهود لمواجهة التحديات المختلفة.

وقد رحب العاهل المفدى بفخامة الرئيس المصري وبزيارته للمملكة، مؤكدا على قوة ومتانة العلاقات البحرينية المصرية وما وصلت اليه من مستوى متطور على كافة الاصعدة، معربا جلالته عن تطلعه الى مواصلة العمل مع فخامته لتطوير وتنمية هذه العلاقات بما يخدم ويلبي تطلعات البلدين والشعبين الشقيقين.

وأبدى الملك المفدى وضيف البلاد الكريم ارتياحهما لمسار العلاقات الثنائية وما تشهده من تقدم وتطور في العديد من المجالات، واكدا الحرص على تعزيزها وتنميتها لما فيه خير البلدين وشعبيهما الشقيقين.

وقد ثمن صاحب الجلالة حفظه الله بكل التقدير والاعتزاز مواقف جمهورية مصر العربية المشرفة والداعمة لمملكة البحرين وجهود فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي ودوره في تعزيز مسيرة العلاقات الثنائية وترسيخ أسس التعاون المشترك، مؤكدا جلالته ان مصر تشكل العمق الاستراتيجي للأمة العربية بما تمثله من ثقل استراتيجي وامني لكافة شعوب ودول المنطقة، مشيدا جلالته بالدور المحوري لمصر في الدفاع عن قضايا أمتنا العربية ومصالحها وحماية الامن القومي العربي، متمنيا لمصر كل خير وعزة ورفعة وان تنعم على الدوام بالأمن والاستقرار لما فيه تقدم ورخاء شعبها العزيز.

وقد أعرب فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي عن شكره وتقديره لجلالة الملك المفدى على المواقف العربية الاصيلة التي تقفها مملكة البحرين قيادة وشعبا الى جانب مصر وشعبها وعلى حفاوة الاستقبال وكرم الضيافة التي لقيها في هذا البلد المضياف ، مشيدا بعلاقات البلدين المتميزة وبتعاونهما الوثيق على كافة المستويات.

كما جرى خلال اللقاء بحث مجمل الأحداث والتطورات العربية والإقليمية والدولية وتبادل وجهات النظر حول عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك، حيث أكد جلالة الملك المفدى والرئيس المصري اهمية تعزيز التضامن العربي وتحقيق المصلحة العربية المشتركة في هذه المرحلة الهامة من تاريخ الامة العربية لمواجهة كافة الاخطار و التحديات الراهنة.

كما جرى التأكيد على بذل كافة الجهود الرامية الى ارساء والأمن والاستقرار ومكافحة الارهاب والتطرف في المنطقة.

بعد ذلك تشرف كبار المسؤولين بالمملكة بالسلام على فخامة الرئيس المصري، كما تشرف أعضاء الوفد المرافق لفخامته بالسلام على جلالة الملك المفدى.

وقد أقام حضرة صاحب الجلالة الملك المفدى مأدبة عشاء تكريما لفخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي والوفد المرافق.

وقد تشكلت بعثة الشرف برئاسة معالي الشيخ خالد بن عبدالله آل خليفة نائب رئيس مجلس الوزراء.

unnamed (8) unnamed (7) unnamed (6) unnamed (5) unnamed (4) unnamed (3) unnamed (2) unnamed (1) unnamed