خالد بن حمد يؤارز المقاتل إبراهيمي ويؤكد أن فريق khk mma team استفاد من تجربة حقيقية بـ”عالمية الهواة”

المنافسات تتواصل في بطولة الاتحاد الدولي لفنون القتال المختلطة بـ”لاس فيغاس”

المقاتل ابراهيمي قدم مباراة قوية رغم الخسارة ويشكر خالد بن حمد على دعمه واهتمامه برياضة mma  والمقاتلين البحرينيين

لاس فيغاس- مكتب سمو الشيخ خالد بن حمد :

بحضور ومتابعة سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، انطلقت يوم (الثلاثاء) بصالة فندق فلامنجو منافسات الدور الـ16 لبطولة الاتحاد الدولي لفنون القتال المختلطة للهواة للجنسين “رجال وسيدات”، المقامة حاليا بمدينة لاس فيغاس بولاية نيفادا بالولايات المتحدة الأمريكية ، التي ينظمها الاتحاد الدولي لفنون القتال المختلطة “immaf” بالتعاون مع الاتحاد الأمريكي لفنون القتال المختلطة، والتي تستمر منافساتها إلى يوم السبت الموافق 11 يوليو الجاري.

وقد شهد سموه المواجهة التي جمعت المقاتل البحريني علي إبراهيمي وزن 70 كيلو من فريق خالد بن حمد لفنون القتال المختلطة khk mma team، أمام المقاتل النمساوي جراد بودان، إلى جانب جميع المواجهات التي شهدتها منافسات اليوم الثاني، والتي بلغ عددها 40 نزالا شارك فيه 80 مقاتلا من مختلف المنتخبات المشاركة بالبطولة والتي يبلغ عددها 25 منتخب.

وقد كان سموه متابعا وعن كثب لمجريات مواجهة المقاتل إبراهيمي بالمقاتل النمساوي، من خلال تواجد سموه في زاوية الحلبة ودخول سموه إلى داخل الحلبة مع المقاتل إبراهيمي، في خطوة واضحة من سموه لتشجيع المقاتل قبل انطلاق النزال، الذي شهد سيطرة المقاتل إبراهيمي على مجريات الجولة الأولى، حيث قدم أداء قويا في تلك الجولة، إلا أن خبرة المقاتل النمساوي بودان هي من رجحت كفته خلال الجولة الثانية، والتي استطاع من خلالها تحقيق الفوز والتأهل لمواجهات دور الثمانية التي تنطق صباح يوم (الأربعاء) بتوقيت لاس فيغاس .

 وقد أكد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة أن فريق سموه لفنون القتال المختلطة khk mma team استفاد كثيرا من تجربة المشاركة في بطولة الاتحاد الدولي لفنون القتال المختلطة للهواة، مضيفا سموه أنها كانت تجربة حقيقية من خلال المواجهات التي خاضها المقاتلان علي إبراهيمي وعبدالله سينا في أول ظهور عالمي لهما في رياضة فنون القتال المختلطة بمقاتلين ذوي خبرة وإمكانيات عالية في هذه اللعبة، مشيرا سموه أن هذه التجربة ما هي إلا البداية الحقيقية للمقاتلين البحرينيين من أجل الاحتكاك العالمي بلاعبي المنتخبات العالمية واكتساب المزيد من الخبرة الكافية، لتمثيل مملكة البحرين خير تمثيل في البطولات القادمة، موضحا سموه أن البطولة تميزت بالمستويات الفنية العالية التي قدمها المقاتلون خلال المواجهات، مما أثرى هذه البطولة وساهم في نجاحها بالصورة المطلوبة.

وبين سموه أن الدعم سيتواصل وسيستمر لرياضة فنون القتال المختلطة وتحديدا للشباب البحريني الذي يمارس هذه اللعبة، من أجل تهيئة الأجواء المناسبة لهم لتطوير قدراتهم القتالية، التي ستنعكس بصورة واضحة على مشاركتهم المقبلة، منوها سموه أن مملكة البحرين تمتلك المقومات المناسبة لتهيئة الظروف لهذه الرياضة للانتشار والوصول بها لمرحلة الاحتراف في المستقبل القريب، مؤكدا سموه أن البحرين تنعم بدعم واضح من القيادة الرشيدة لقطاع الشباب والرياضة، وكذلك باستراتيجية تطويرية واضحة من قبل سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للاعمال الخيرية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، من أجل النهوض بالرياضة البحرينية إلى أعلى المستويات لاسيما رياضة فنون القتال المختلطة، التي بدأت فعليا بالانتشار الواضح لدى الشباب البحريني، وأخذت حيزا واضحا بعد التصفيات المحلية والنهائية التي أقيمت خلال الفترة الماضية، والتي لاقت رواجا واسعا ليس على مستوى البحرين فحسب، وإنما على المستوى العربي والآسيوي والعالمي، وبمباركة من الاتحاد الدولي لفنون القتال المختلطة، الذي شهد من خلال حضور رئيس الاتحاد الدولي لفنون القتال المختلطة والرئيس التنفيذي لفنون القتال المختلطة منافئات التصفيات النهائية، والذين اشادوا بما تميزت به من تنظيم كبير ومستوى فني رائع من قبل جميع المقاتلين المشاركين، متمنيا سموه لفريق خالد بن حمد لفنون القتال المختلطة khk mma team وتحديدا للمقاتلين إبراهيمي وسينا حظا أوفر في المشاركات القادمة.

سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة  (1) سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة  (2) سموه خلال تشجيعه للمقاتل علي إبراهيمي سموه خلال لقاءه برئيس الاتحاد الدولي لفنون القتال المختلطة سموه خلال متابعة المنافسات  (1) سموه خلال متابعة المنافسات  (2) سموه خلال متابعة المنافسات  (3)

++++++++++++++++++++++++++++++++++++++

 خالد بن حمد يتلقي المنتخب اللبناني ويتمنى له التوفيق والنجاح بمنافسات البطولة

والتقى سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة بأعضاء الفريق اللبناني، حيث هنأ سموه الفريق بعد تحقيق المقاتل اللبناني عماد الحويك فوزه الثاني بمنافسات البطولة، على حساب المقاتل النيوزلندي دانت جاكسون من الجولة الأولى بواسطة الخنق، وتحقيق زميله المقاتل جوشوا مرتضى الفوز الثاني، على حساب المقاتل الايرلندي سيران بريسون في الجولة الثالثة. وقد شكر سموه أعضاء الفريق اللبناني الذين رفعوا علم مملكة البحرين بعد إعلان الحكم فوز المقاتل الحويك المقاتل مرتضى، متمنيا سموه خلال اللقاء للفريق اللبناني كل التوفيق والنجاح فيما تبقى من منافسات هذا الحدث.

سموه مع الفريق اللبناني والبحريني 

++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++

إبراهيمي: كنت أتطلع للفوز ولكن.. وشكرا خالد بن حمد

 

أعرب المقاتل البحريني علي إبراهيمي عن حزنه الشديد بعد خروجه من منافسات بطولة الاتحاد الدولي لفنون القتال المختلطة للهواة، بعد خسارته أمام المقاتل النمساوي جراد بودان في الجولة الثانية، مؤكدا أنه كان يمني النفس في مواصلة المنافسة خصوصا وأنه يخوض مشاركته الرسمية الأولى في بطولة عالمية برياضة فنون القتال المختلطة، مضيفا أنه على رغم الخسارة إلا أنه استفاد التواجد من هذه التجربة واكتسب المزيد من الاحتكاك والخبرة خلال هذه المنافسات سواء عبر متابعته لمواجهات اليوم الأول من البطولة أو حتى على مستوى المواجهة التي خاضها أمام المقاتل النمساوي الذي يمتلك الخبرة الطويلة في اللعبة.

وقد توّجه إبراهيمي بالشكر والتقدير لسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة على الدعم والاهتمام الذي حظيته رياضة فنون القتال المختلطة من سموه والدعم اللامحدود من سموه للشباب البحريني الممارس لهذه الرياضة، والذي سيساهم وبشكل كبير في إيجاد الظروف المناسبة للنهوض بهذه الرياضة بمملكة البحرين ووصولها إلى مرحلة الاحتراف، كما وشكر سموه على الدعم الذي حظي به كمقاتل فريق خالد بن حمد لفنون القتال المختلطة khk mma team حصل على فرصة تمثيل مملكة البحرين في هذا المحفل الرياضي العالمي، متمنيا أن يحالفه الحظ في المشاركات والبطولات القادمة.

سموه خلال تشجيعه للمقاتل علي إبراهيمي

++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++

نتائج اليوم الثاني

تواصلت منافسات بطولة الاتحاد الدولي لفنون القتال المختلطة للهواة للجنسين “الرجال- السيدات” لليوم الثاني على التوالي، حيث أقيمت 40 مواجهة والتي أسفرت عن فوز المقاتل الإيطالي ديفيد جريجوريو على المقاتل الإيرلندي جيمس جالاجير، وفوز الكندي ديلان أوليكي على المقاتل الجنوب أفريقي مارسي إلس، وفوز المقاتل البريطاني جوش إلوس على المقاتل البلغاري فريدون عثمانوف، وفوز المقاتل النمساوي جراد بودان على المقاتل البحريني علي إبراهيمي، وفوز المقاتل اللبناني جشوا مرتضى على المقاتل الإيرلندي سيران بريسون، وفوز المقاتل البولندي كاسبر فورميلا على المقاتل الكازاخستاني مكسات كينيبايف، وفوز المقاتل الفنلندي توكا ريبو على المقاتل النيوزلندي فرانك جاريت، وفوز المقاتل البرتغالي فرانكلين رودريغز على المقاتل السويدي جوهان أندرسون، وفوز المقاتل الأمريكي ديفيد إيفونز على المقاتل الهندي كان ثاراج، وفوز المقاتل الإيرلندي فرانس ملامبو على المقاتل الكازاخستاني أبيلاي تولش، وفوز المقاتل الفرنسي نيكولاس أوت على المقاتل الجنوب أفريقي ديفيد بريتزك، وفوز المقاتل البريطاني إيدان جيمس على المقاتل الدنماركي عمر كافالي، وفوز المقاتل السويدي جول مويا على المقاتل البلغاري جيولتن كوتيلوف، وفوز المقاتل الإيطالي أندريا البيرتو على المقاتل التشيكي ليوس كاستل، وفوز المقاتل الإيرلندي جون مكريستون على المقاتل البرتغالي فليب كاتينهو، وفوز المقاتل الأوكراني يوري بوسي على المقاتل البولندي أرمان ويلسكي، وفوز المقاتل الأمريكي برينداد ألن على المقاتل النمساوي ميرزا رامك، فوز المقاتل اللبناني عماد الحويك على المقاتل النيوزلندي دانت جاكسون، وفوز المقاتل البريطاني جيمس داكيت على المقاتل الإيرلندي كيفر كروسبي وفوز المقاتل الفنلندي جاهو ليتنن على المقاتل الكازاخستاني روسلان كازييف.

وفاز الفرنسي ريان بوبيد على المقاتل الألماني اراس دنكاخ، وفاز المقاتل الكندي ألكسندر مارتن على المقاتل الفنلندي جوش بريتكانجاس، وفاز المقاتل النيوزلندي جون بريوين على المقاتل الهندي كومار، وفاز المقاتل البولندي باتريك روتا على المقاتل السويدي آدم وستلاند، وفاز المقاتل الدنماركي أصغر ديسنغ على المقاتل الإيرلندي ستيفن مور، وفاز المقاتل البريطاني جاك قسطنطين على المقاتل الكازاخستاني بريزهان، وفاز المقاتل الأمريكي وليام ستارك على المقاتل النمساوي سيلك كان، وفاز المقاتل الأوكراني ميكولا على المقاتل الإيطالي إحسان جاندجلر، وفاز المقاتل الأمريكي جوس توريس على المقاتل البلجيكي سلفستر ليجا، وفاز المقاتل الإيرلندي كارل مسنالي على المقاتل النيوزلندي لوجان برايس، وفاز المقاتل الكازاختساني نورتلك كوناشوف على المقاتل الهندي نافين، وفاز المقاتلان الإيطاليان ماركو زنيتي وباولو اناستانسي على الكندي جيس اتويل والأمريكي دانييل مكلينون، وفاز المقاتل البلغاري تنكو كاراينف على المقاتل البريطاني ستفين ستيوارد، وفاز المقاتل الإيرلندي دانيس بيري على المقاتل اللبناني فهد داناديك، وفاز المقاتل الكندي سيد ميرزاي على المقاتل النمساوي ديفيد كوفالينك وفاز المقاتل الكندي سامباث خان على المقاتل البلغاري نيكولاي إيفاليوف.

مباراة المقاتل البحريني علي إبراهيمي  (1) مباراة المقاتل البحريني علي إبراهيمي  (2) مباراة المقاتل البحريني علي إبراهيمي  (3) مباراة المقاتل البحريني علي إبراهيمي  (4) مباراة المقاتل البحريني علي إبراهيمي  (5) مباراة المقاتل البحريني علي إبراهيمي  (6)

HMD_1189 HMD_1339 HMD_1360 HMD_1809 HMD_1814 HMD_1886 HMD_2005 HMD_2023 HMD_2125 HMD_2300 HMD_2317 immaf logo الفريق اللبناني خلال رفعهم لعلم مملكة البحرين في البطولة المقاتل البحريني علي إبراهيمي تواجد الاتحاد الدولي في البطولة