خالد بن حمد يؤكد: الأولمبياد يعزز من مكانة البحرين كدولة متطورة في مجال التعليم

سموه ينوه بمواصلة رعاية الطلبة والطالبات وبأهمية التشجيع على الابتكار والإبداع

 

 وزير التربية يشيد برعاية سموه للأولمبياد

     

الرفاع- مكتب سمو الشيخ خالد بن حمد:

 

أكد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى مواصلة رعايته للطلبة والطالبات المبدعين، معربا سموه عن اعتزازه وفخره بما أفرزه أولمبياد البحرين الدولي الخامس للروبوتات من ابتكارات جديدة من قبل المشاركين في مجال تصميم وبناء مجسم لربوتات تتصرف كأنها إنسان رياضي.

ونوّه سموه بأهمية هذا التجمع العلمي الفريد الذي أقيم للعام الخامس على التوالي على أرض مملكة البحرين، بتشجيع الطلبة والطالبات على الابتكار والإبداع في مجال العلوم والتكنولوجيا، مشيرا سموه إلى أن ذلك سيكون له الأثر الإيجابي في تطوّر وارتقاء الحركة العلمية بمملكتنا الغالية.

وأوضح سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة أن إقامة مثل هذه الفعاليات على أرض المملكة، يعكس مدى التطور الذي شهدته الحركة التعليمية منذ عشرينيات القرن الماضي وحتى الآن، مبينا سموه أن البحرين خطت خطوات جادة بالنهوض بهذا القطاع المهم، والتي كان لها المردود الطيب في إبراز البحرين كدولة عصرية في مجال العلم والمعرفة.

وقال سموه: “مما لاشك فيه أن البحرين تولي اهتماما كبيرا بتطوير الحركة التعليمية، وأن إقامة أولمبياد البحرين الدولي الـ5 للروبوتات هو دليل واضح على حرص واهتمام القيادة بالارتقاء بهذا القطاع الحيوي الذي يشكل عصبا رئيسيا لديمومة التنمية الشاملة بالمملكة. كما يعزز إقامة هذه الفعالية العلمية مكانة البحرين كدولة تهتم بتطوير التعليم من خلال ما تمتلكه من كوادر بشرية وإمكانيات تعليمية قادرة على تحقيق العديد من المكاسب العلمية لرفعة التعليم ومخرجاته، والوصول به لأعلى المراتب التي تضاهي الدول المتقدمة في هذا المجال”.

وبيّن سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة أن الأولمبياد يمنح الفرصة للمشاركين بإبراز إبداعاتهم وقدراتهم ومواهبهم لابتكار ما هو جديد في الروبوتات، والذي أسهم ويسهم في تطوير المهارات التعليمية لديهم ويمنحهم الفرصة لتوسيع مداركهم من خلال الأنشطة التعليمية المتربطة بالعلوم والتكنولوجيا، ويمنحهم كذلك الفرصة لترويج الإبداع الفكري وتطوير مهارات الاتصال والتعاون، وبناء القدرات لاكتساب معارف جديدة ذات صلة بتطوير التعليم.

وأشاد سموه بالجهود التي بذلتها مدرسة AMA الدولية بتنظيم هذا الحدث العلمي الفريد، والذي انعكس على نجاح هذه الفعالية واستمرار إقامتها للعام الخامس على التوالي، والذي انصب بصورة واضحة على احتواء المبدعين والمبتكرين من طلبة وطالبات المدارس، ومنحهم الفرصة للاسهام في تطور الجوانب التعليمية بالمملكة، عبر ما يقدمونه من ابتكارات قد تصل في المستقبل لاختراعات مسجلة بتوقيع بحريني خالص.

وقد هنأ سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة الفائزين السبعة، الذين حصلوا على فرصة المشاركة ببطولة العالم للربوتات التي ستقام في العاصمة القطرية الدوحة في الفترة 6- 7 نوفمبر القادم، متمنيا سموه المزيد من النجاحات لهذا الأولمبياد، ومتمنيا كذلك للطلبة المتأهلين للبطولة العالمية التوفيق والنجاح في المشاركات القادمة.

 

من جانبه، ثمن سعادة الدكتور ماجد بن علي النعيمي  وزير التربية والتعليم الرعاية الكريمة لسمو الشيخ خالد بن حمد ال خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى، لأولمبياد البحرين الدولي الخامس للروبوتات، والذي نظمته مدرسة AMA بأرض المعارض بمشاركة طلابية واسعة، وذلك لما لها من أهمية في تشجيع الشباب على الإبداع والتنافس في مجالاته المختلفة، مؤكدا أن الجهود المتميزة لسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة في مجال رعاية ودعم الشباب، مُقدرة عاليا من قبل الشباب المدرسي الذي يستمد من سموه القدوة في الطموح والإبداع.

 

وأضاف الوزير أن مثل هذه الرعاية من شأنها أن تعزز طموح الشباب البحريني وتزيده ثقة في النفس، كما أنها تلهم الشباب المدرسي بالسعي وراء التميز وتحقيق الانجاز على الصعيدين الرياض والشبابي.

 

وأشاد وزير التربية والتعليم عاليا بما لهذا الأولمبياد في نسختها الخامسة من دور كبير ومشهود في تشجيع الشباب البحريني على الابتكار والإبداع بمجالي العلوم والتكنولوجيا، بما يعزز صورة مملكة البحرين في المجالين المهمين اللذين تتنافس فيهما الدول في العالم، خاصة وأننا نعيش في عصر تتنافس فيه الأمم والشعوب في مجالات الإبداع المختلفة بتفعيل واستثمار طاقاتها الحية على الوجه الصحيح.

 

وقد أسدل الستار يوم أمس (الخميس) على فعاليات أولمبياد البحرين الدولي الـ5 للروبوتات، الذي أقيم تحت رعاية سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة، والذي انطلقت منافساته يوم أمس الأول بمشاركة 300 طالب وطالبة من 30 مدرسة حكومية وأكثر من 10 مدارس خاصة.

 

وقد أسفرت نتائج يومي الأولمبياد عن فوز 7 مشاركين بفرصة المشاركة ببطولة العالم للروبوتات المقرر إقامتها بالعاصمة القطرية الدوحة نوفمبر القادم، وهم:

وزير التربية والتعليم ABK_9486 ABK_9492 ABK_9496 ABK_9502 ABK_9514 ABK_9524 ABK_9557 ABK_9572 ABK_9624 ABK_9637 الصورة الرسمية لسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة