بارك فوزه ببطولة الإعلام الخليجي .. خالد بن حمد: منتخب البحرين أظهر روحا عالية ومستوى فني متميز توجه باللقب

سموه يتسلم الرئاسة الفخرية لبطولات الخليج للإعلام الرياضي

سموه: الجميع فائز في لقاءاتنا الخليجية ولا خاسر بيننا

رعى النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة سمو الشيخ خالد بن حمد بن عيسى آل خليفة نهائي بطولة الخليج الأولى للإعلام الرياضي على كأس سموه لكرة الصالات برعاية شركة بابكو والفخامة للسيارات وشركة كوكاكولا، وتوج سموه المنتخب البحريني بطلا لها بعد فوزه في المباراة النهائية على نظيره العماني بخمسة أهداف مقابل أربعة بعد مباراة مثيرة في مجرياتها وامتدت لأشواط إضافية.

وشهدت المباراة النهائية حضورا رسميا عالي المستوى من خلال حضور أمين عام المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الاتحاد الاسيوي لكرة القدم معالي الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة ورئيس الاتحاد البحريني لكرة القدم الشيخ علي بن خليفة آل خليفة ورئيس الاتحاد الخليجي للاعلام الرياضي سالم الحبسي وعددا من سفراء دول مجلس التعاون، وجمهور غفير ساهم في إضفاء الحماس وآزر منتخبنا وكان له دورا فاعلا في إعادته للمباراة وقلبه للنتيجة بعد تأخره بهدف مقابل أربعة.

وبارك سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة فوز منتخب البحرين للإعلام الرياضي بلقب بطولة الخليج الأولى للإعلام الرياضي التي اختتمت مساء أمس، مؤكدا أنه أظهر روحا عالية ومستوى فني متميز طوال مشواره بالبطولة توجها بالفوز على المنتخب العماني في المباراة النهائية بعدما قلب تأخره وحوله لانتصارمستحق.
وأشاد سموه بالنجاح الكبير لبطولة الخليج الأولى للإعلام الرياضي، مؤكدا أن نجاح البطولة جاء بفضل المشاركة الكبيرة والواسعة من قبل مختلف منتسبي الإعلام الرياضي في دول مجلس التعاون الخليجي والذي أضفى رونقا خاصا عليها، واصفا سموه انطلاقتها بالواعدة ومشيرا سموه الى أن هدف البطولة الرئيسي كان التقاء الشباب الخليجي تحت سقف واحد والجميع فائز في مثل هذه اللقاءات الخليجية.
وأعرب سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة عن تفاؤله بمستقبل زاهر لهذه البطولة بعدما حصدته من نجاح في انطلاقتها، مؤكدا دعمه لاستمراريتها ومشددا على ضرورة مواصلة مسيرة هذه البطولة، مؤكدا سموه ان مملكة البحرين تسعى دائما للم شمل أبناء دول مجلس التعاون الخليجي تحت سقف واحد بما يخدم تطلعات أصحاب الجلالة والسمو قادة الدول.

وهنأ سموه جميع المنتخبات الخليجية والمشاركين في هذه البطولة التي نظمها لجنة الإعلام الرياضي بجمعية الصحفيين البحرينية بالتعاون مع مختلف الجهات الحكومية والأهلية، معربا سموه عن تقديره لجهود جميع اعضاء اللجان العاملة في البطولة، مؤكدا الدور البارز لهم في نجاح منافسات البطولة والتي نالت الاشادة الكبيرة من قبل جميع المتابعين الذين حرصوا على متابعة البطولة منذ بدايتها حتى نهايتها.
واضاف سموه أن المشاركة الكبيرة التي شهدتها هذه البطولة يؤكد على نجاحها ويمنح دفعة كبيرة لاستمرارها في السنوات المقبلة خصوصا أن البداية كانت مشجعة، كما أشاد سموه بالدور الذي قامت به مختلف وسائل الإعلام من أجل إنجاح هذه البطولة، مؤكدا سموه أن الإعلام جزء مهم في عملية التطوير في شتى المجالات، مقدرا سموه جهود جميع اللجان العاملة بالبطولة والتي أسهمت وبشكل كبير في إبراز هذا الحدث بالصورة المطلوبة.
وأكد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة على السعي قدما نحو تطوير هذه البطولة، بما يخدم تطلعات الإعلاميين من أبناء دول مجلس التعاون الخليجي وبما يخدم أهداف البطولة وزيادة أواصر المحبة والتعاون فيما بينهم ومن خلال الاهتمام بالجوانب المتعلقة بالإعلام الرياضي والتي تسهم وبشكل فعّال في تعزيزه وتطوير الكوادر والطاقات العاملة فيه.