هنأ القيادة الرشيدة والأميرة سبيكة وناصر بن حمد على هذا الإنجاز: خالد بن حمد: المرأة البحرينية أكدت تفوقها في المجال الرياضي وتحقيقها الإنجازات المشرفة بمختلف المحافل الرياضية

الرفاع- مكتب سمو الشيخ خالد بن حمد :

هنأ سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى، حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسىى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، وصاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، وصاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة عاهل البلاد المفدى رئيسة المجلس الأعلى للمرأة وسمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، على الإنجاز الذي حققته بعثة مملكة البحرين بالدورة الرابعة لرياضة المرأة الخليجية الذي أسدل الستار على منافستها يوم أمس الأول (الأربعاء) بسلطنة عمان الشقيقة، بعد أن احرزت البعثة البحرينية المركز الأول في الترتيب العام للميداليات بكل جدارة واستحقاق، مشيدا سموه بالمستوى الفني الكبير الذي ظهرن به سيدات الأحمر في هذا التجمع الخليجي المميز، والذي نجحن من خلاله بتحقيق أعلى مجموع للميداليات بالدورة والذي بلغ 33 ميدالية ملونة منها 20 ميدالية ذهبية و8 ميداليات فضية و5 ميداليات برونزية، مؤكدا سموه أن ذلك العطاء الذي قدمنه اللاعبات بالمنافسات، دليل واضح على الحرص والاهتمام والتركيز العالي لديهن، وكذلك إصرارهن على تحقيق الإنجاز ورفع اسم مملكة البحرين عاليا في هذا المحفل الخليجي النسوي، مهنئا سموه رئيسة بعثة مملكة البحرين بالدورة سعادة الشيخة حياة بنت عبدالعزيز آل خليفة عضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية البحرينية، وجميع أعضاء البعثة الإدارية وكذلك اللاعبات على هذه النتيجة المميزة، التي تبعث بالسعادة على جميع منتسبي الرياضة البحرينية.

وأكد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة أن هذا الإنجاز يضاف للإنجاز الذي حققته اللاعبات في النسخة الماضية من الدورة، موضحا سموه أن هذه النتيجة المشرفة تضاف للإنجازات العديدة التي حققتها رياضة المرأة البحرينية بمختلف المحافل والبطولات والدورات الخليجية، والعربية، والآسيوية والعالمية، والذي يؤكد على أن المرأة البحرينية تفوقت في المجال الرياضي، ونجحت في تحقيق العديد من الإنجازات في هذا الجانب، مبينا سموه أن ذلك يدعو للفخر والاعتزاز بوجود الطاقات الرياضية المميزة لدى المرأة البحرينية، التي نجحت في فرض نفسها بقوة في شتى ميادين الحياة بالمجتمعات الخليجية وبخاصة بمجتمعنا البحريني.

وأشار سموه إلى أن هذا الإنجاز جاء بفضل الجهود المبذولة من قبل اللجنة الأولمبية البحرينية برآسة سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة، من خلال وضع الخطط والبرامج التطويرية لرياضة المرأة البحرينية، والتي تمكنت من خلالها الاتحادات الرياضية في رفع مستوى اللاعبات، والذي انعكس بوضوح على نتائج المنتخبات الوطنية للسيدات بمختلف الفعاليات والمشاركات الرياضية.

وقد شكر سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة كافة الجهود التي تبذلها الاتحادات الرياضية، في إعداد منتخبات السيدات على النحو الذي يمنح الفرصة للاعبات للمنافسة وتحقيق الإنجازات للرياضة البحرينية.

kha

سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة.