اتحاد غرب آسيا لألعاب القوى يعقد اجتماعه غدا بالبحرين

يعقد مجلس إدارة اتحاد دول غرب آسيا لألعاب القوى الذي يتخذ من مملكة البحرين مقرا له اجتماعه الثالث صباح يوم غدا الاثنين بفندق “جولدن توليب” لمناقشة سلسلة من المواضيع الهامة المدرجة على جدول الأعمال والرامية إلى تطوير رياضة “أم الألعاب” في منطقة غرب آسيا.

وكان أعضاء مجلس إدارة اتحاد دول غرب آسيا قد وصلوا إلى المملكة ، وقامت الأمانة العامة وسكرتارية الاتحاد بإنهاء كافة إجراءات وصولهم واستقبالهم وإقامتهم، حيث يضم مجلس الإدارة كلا من نائب الرئيس ناصر المعمري (الإمارات)، سيار العنزي (الكويت)، علاء جابر (العراق)، سعيد القاسمي (عمان)، نعمة الله بجاني (لبنان)، مي المحمدي (قطر).
ويتضمن جدول أعمال الاجتماع مناقشة العديد من المواضيع الهامة، وهي الاطلاع على محضر الاجتماع الثاني لمجلس الإدارة ومتابعة القرارات المتخذة والتصديق عليها، واعتماد القطرية مي المحمدي عضوا بمجلس إدارة الاتحاد تنفيذا لقرار الجمعية العمومية القاضي بإضافة عنصر نسائي في مجلس الإدارة، ودراسة تقرير الأمين العام محمد عبداللطيف بن جلال عن نشاط الاتحاد خلال الفترة الماضية ودراسة التقرير المالي عن السنتين الماضيتين، ودعوة الجمعية العمومية للإنعقاد ودراسة المقترح بشأن تعديل النظام الأساسي، واعتماد أعضاء اللجان العاملة (اللجنة الإعلامية، اللجنة الفنية، اللجنة النسائية).
وبهذه المناسبة، رحب الأمين العام لاتحاد دول غرب آسيا محمد عبداللطيف بن جلال بالوفود المشاركة، متمنياً لهم طيب الإقامة في بلدهم الثاني مملكة البحرين، مشيراً إلى أن الاتحاد لن يدخر جهدا في سبيل توفير كافة سبل الراحة للأشقاء من أجل ضمان نجاح الإجتماع وخروجه بنتائج إيجابية مثمرة.
وأعرب بن جلال عن بالغ اعتزازه بممثلي اتحادات دول غرب آسيا المشاركين في الإجتماع، مشيراً إلى أن مملكة البحرين تفخر باستضافة الاتحاد على أرضها، مؤكداً حرص سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، رئيس اتحاد دول غرب آسيا، رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى على إنجاح الاجتماع وتوفير كل ما شأنه أن يؤدي إلى الخروج بأفضل النتائج والقرارات التي تصب في خانة الارتقاء برياضة ألعاب القوى على مستوى منطقة غرب آسيا.
ونوه بن جلال بالجهود الكبيرة التي بذلها مجلس الإدارة خلال الفترة الماضية لإثراء مسيرة الاتحاد، مؤكداً على أن البحرين ستظل داعماً أساسياً للاتحاد وستسخر جميع إمكانياتها من أجل مواصلة مسيرة النجاحات والمكتسبات التي حققها، متمنياً لمجلس الإدارة في الخروج بأفضل القرارات والنتائج التي تسهم في تطور الرياضة في منطقة غرب آسيا.
ومن جانبه أكد مدير اتحاد غرب آسيا لألعاب القوى علي ياسين بأن سكرتارية الاتحاد أنهت كافة الترتيبات والتحضيرات المتعلقة بعقد اجتماع مجلس الإدارة الثالث.
واوضح ياسين بأن سكرتارية الاتحاد تقوم بدور كبير في سبيل توفير كافة سبل الراحة للضيوف مؤكداً بأن استضافة البحرين لاجتماع مجلس إدارة اتحاد دول غرب آسيا يعتبر مكسباً كبيرا للمملكة.