¬أجريت بمقر اتحاد الكرة قرعة متوازنة لكأس خالد بن حمد لكرة الصالات

الرفاع – اتحاد الكرة

أجريت يوم أمس الأول بالاتحاد البحريني لكرة القدم قرعة مسابقة كأس خالد بن حمد لكرة القدم للصالات، والتي ينظمها الاتحاد البحريني لكرة القدم في الفترة 21- 27 ديسمبر الجاري على صالة مدينة خليفة الرياضية.

وقد حضر القرعة عضو لجنة الشواطىء والصالات مديرة المسابقة سيرين قمبر وعضو لجنة المسابقات بالاتحاد رضا الشملان وعضو لجنة الشواطىء والصالات أحمد العامر ومدير المنتخب الوطني لكرة القدم مهند الأنصاري وعريف القرعة قائد المنتخب الوطني لكرة القدم الصالات رائد بابا وممثلي الفرق المشاركة.

وجاءت القرعة متوازنة في مباريات الدور التمهيدي، حيث يلتقي بطل مسابقة الدوري فريق ديار المحرق بفريق نادي المحرق، فيما يواجه الوصيف فريق بيت التمويل الكويتي فريق جول الملاعب. بينما يلتقي صاحب المركز الثالث فريق بنك البحرين والكويت فريق ميناتيليكوم، ويواجه فريق نادي الشباب فريق نادي سترة. وستخوض الفرق مباريات المسابقة بنظام إخراج المغلوب، حيث سيتأهل من الدور التمهيدي 4 فرق تلتقي في الدور قبل النهائي على أن يتأهل فريقان من هذا الدور إلى المباراة النهائية.

من جانبه أكد لاعب فريق ديار المحرق اللاعب الدولي علي عبدالرسول أن القرعة لم تشهد أي مفاجئات في مباريات الدور التمهيدي، مضيفا أن المنافسة ستكون متساوية بين جميع الفرق، مشيرا إلى أن فريقه يتطلع لحصد لقب أول مسابقة للكأس ليجمع بذلك بينها وبين لقب مسابقة الدوري.

3398765
<42

وقال علي عبدالرسول: “فريقنا مستعد وجاهز لهذه المسابقة التي تحمل اسما غاليا على الجميع اسم سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى، ونتطلع أن نقدم أفضل ما لدينا لنيل الكأس الغالية”.

وقال مدير فريق بيت التمويل الكويتي غانم السند: “نظام المسابقة يفرض عليك اللعب بقوة منذ أول مواجهة، فالمباريات لا تقبل القسمة على اثنين والفائز هو من سيواصل المشوار نحو المباراة الختامية، وهذا هو طموحنا لتعويض خروجنا من مسابقة الدوري دون حصدنا لتلك المسابقة، من خلال معانقة الكأس الغالية التي تحمل اسم سمو سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى”. وأضاف: “ونحن نعلم أن جميع الحظوظ متساوية بين الفرق الثمانية المشاركة، إلا ان فريقنا مستعد لخوض المسابقة وسنسعى لتحقيق المطلوب في أولى اللقاءات امام فريق جول الملاعب لمواصلة الزحف نحو تحقيق هدفنا في هذه المشاركة”.

وعلى صعيد آخر، أكد مدير فريق بنك البحرين والكويت خالد جابر أن المسابقة لن تكون سهلة على الجميع خصوصا وأن الفرق سبق لها المواجهة بمسابقة الدوري، فالمباريات ستكون قوية وصعبة التوقع والفريق الأفضل هو من سيحدد مصيره في هذه المسابقة، مضيفا أن الفريق سيسعى وبكل قوة للمنافسة على اللقب.

وقال جابر: “المنافسة ستكون قوية منذ البداية ونحن ندرك أهمية الفوز في جميع المواجهات لنتمكن من حصد اللقب الغالي، ولكن ذلك لا يأتي إلا بمزيد من الجهد والتركيز وهذا ما سنحث عليه لاعبي الفريق الذين يتطلعون لتحقيق هدف المشاركة في الحصول على المركز الأول. نظام المسابقة يحتم عليك لعب كل مباراة كأنها نهائي مبكر ، حيث أن جميع المباريات لا تقبل القسمة على اثنين والفائز هو من سيواصل الزحف نحو المباراة النهائية، وهذا هو شعارنا من المواجهة الأولى أمام ميناتيلكوم، حيث نتطلع لتحقيق الفوز الذي يمنح الفريق فرصة التأهل للدور قبل النهائي ويرفع من معنوياته من أجل الوصول للمباراة الختامية والمنافسة وبقوة على لقب المسابقة”.

* كلام الصور:

= جانب من قرعة مسابقة كأس خالد بن حمد.