خالد بن حمد يهنيء بمناسبة موافقة كونغرس الاتحاد الآسيوي للصحافة الرياضية لاستضافة المنامة مقر الأمانة العامة للكونغرس والتصويت على تعيين محمد قاسم أميناً عاماً مساعدا للاتحاد الآسيوي للصحافة الرياضية

 

الرفاع – مكتب سمو الشيخ خالد بن حمد:

 

أعرب سمو الشيخ خالد بن حمد ال خليفة النائب الاول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الاتحاد البحريني لالعاب القوى عن بالغ تبريكاته وتهانيه بمناسبة موافقة كونغرس الاتحاد الآسيوي للصحافة الرياضية لاستضافة المنامة مقر الأمانة العامة للكونغرس والتصويت على تعيين رئيس لجنة الاعلام الرياضي بجمعية الصحفيين البحرينية، السيد محمد قاسم أميناً عاماً مساعدا للاتحاد الآسيوي للصحافة الرياضية.

واشاد سموه بدعم جلالة الملك المفدى المستمر للحركة الرياضية والشبابية في وطننا العزيز الذي كان له الفضل في تحقيق هذا الانجاز الذي يعتبر اضافة للانجازات التي حققتها المملكة في مختلف  المحافل الدولية الرياضية مما  يؤكد المكانة المرموقة التي وصلت إليها الرياضة البحرينية في ظل العهد الزاهر لحضرة صاحب الجلالة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه.

 

الثقة الدولية للرياضة البحرينية والانجازات

 

وقال سموه أن اختيار محمد قاسم في هذا المنصب الدولي لم يأتي من فراغ وإنما نظير للأعمال والجهود الكبيرة التي قام بها في الفترة الأخيرة من خلال ترؤسه لجنة الإعلام الرياضي بجمعية الصحفيين البحرينية، مشيراً إلى أن قاسم أضاف بصمة جديدة للاعلام الرياضي البحريني من خلال تعيينه في هذا المنصب الدولي الا وهو أميناً عاماً مساعدا للاتحاد الآسيوي للصحافة الرياضية ، وقد شرف مملكة البحرين من خلال رفع علمها في هذا المحفل الدولي ويعد إضافة كبيرة للاتحاد الآسيوي.

 

واكد سموه ” باننا ندعم مثل هذه الطاقات الشبابية التي تسعى إلى بذل الجهود في سبيل الارتقاء بالرياضة المحلية والدولية من خلال تقديم البرامج والخطط التي تسهم في تطوير العمل الرياضي الصحفي ايمانا منا بالرسالة السامية التي يقدمها الاعلام في خدمة المجتمعات .

 

واشاد سمو الشيخ خالد بن حمد ال خليفة بالجهود المبذولة لتوفير عوامل النجاح لهذا الانجاز الجديد ، حيث اكد وفد مملكة البحرين المستوى المتقدم الذي يتمتع به الاعلام الرياضي البحريني ، فهذا النجاح لم يأتي من فراغ الا من بعد جهود بذلت لاثبات جدارة مملكة البحرين في تولي هذا المنصب الدولي الذي يتطلب قدرا من الالمام والكفاءة بكافة الجوانب المتعلقة بالاعلام الرياضي وهو ما يتمتع به البحرينيون من ثقافة وانضباط وجاهزية واستعداد لتولي مختلف المهام والمناصب،  متمنياً سموه لهم كل التوفيق والنجاح في مهام عملهم الجديدة وتمثيل مملكة البحرين في هذا المحفل الرياضي الدولي.