خالد بن حمد يصل فرنسا لمتابعة الفريق الملكي للقدرة المشارك في سباق لكنيرز لمسافة 130 كم بمشاركة 15 فارساً وفارسة

حرص الفريق الملكي للقدرة على المشاركة في بطولة فرنسا التي تقام في منطقة لكنيرز ( lignieres ) وتقام خلال يومين ويشارك الفريق في سباق الغد لمسافة 130 كم بمشاركة مجموعة كبيرة من الدول.

وسيقود سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة قائد الفريق الملكي الفريق في السباق بمتابعة من سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة قائد اسطبلات الخالدية ومشاركة أكبر عدد من الفرسان والفارسات حيث بلغ عددهم حوالي 15 مشارك بجانب فرسان عدة دول عربية واوروبية.
وتأتي مشاركة الفريق البحريني في هذا السباق الدولي في الطريق إلى بطولة العالم التي ستقام في نورماندي بفرنسا خلال شهر أغسطس القادم وذلك لتأهيل عدد من الفرسان وعدد من الجياد بعد أن أنهى الفريق اجراءات التسجيل في البطولة.
وتعد هذه المشاركة هي الثانية للفريق في هذا الموقع بعد أن كانت المشاركة الأولى في العام الماضي واستطاع الفريق البحريني أن يحقق المراكز الثالثة الأولى حيث أشرف على المشاركة سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة وانتهت بنجاح شامل مع احتلال المراكز الثلاثة الأولى في السباق.
وتأكيداً على المشاركة في السباق أكد سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة بأن التواجد في هذا السباق بات ضرورياً وذلك من أجل تواصل برنامج الإعداد حتى موعد بطولة العالم في نورماندي وبعد المشاركة الناجحة والإيجابية في ويندسور وبالتالي في كومبيان من أجل الحفاظ على اللياقة البدنية والبقاء في الفورمة المطلوبة للمشاركة في بطولة العالم بهدف اتاحة الفرصة أمام الجميع للإستفادة من الإمكانيات والفرص المتاحة في هذه البطولة التي ترك فيها فرسان الفريق الأثر الكبير الموسم الماضي لذا نعود للمشاركة من أجل تأكيد مكانتنا كأبطال في الموسم الماضي.
وأشار سموه إلى كفاءة الفرسان والفارسات وامكانية مشاركتهم في هذا السباق الذي يجمع نخبة جيدة من الفرسان المعروفين كما أن المنطقة أصبحت جيدة ومعروفة لفرساننا من أجل الإستفادة وكسب المزيد من الخبرة حيث نحرص في كل مشاركة على اتاحة الفرصة أمام الجميع من اصحاب الخبرة والفارسات والشباب الصاعدين لبناء فريق المستقبل في هذه الرياضة.
وقد حرص سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة الإطلاع على سلامة الجياد من خلال زيارة اسطبل الفريق الملكي والإلتقاء مع الفرسان والإستماع إلى التقرير الشامل عن التدريبات والإستعدادات وتدريب مع الفريق.
كما شارك سموه في تدريب زمني محدود مع فرسان الفريق في المنطقة المحيطة بالإسطبل وذلك للإطمئنان على اعداد الجياد لذا السباق والسباقات القادمة.
كما حرص سموه وسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة وأفراد الفريق على التواجد ومتابعة الفحص البيطري لسباق 160 كم والذي جرى في موقع القرية كما سيتابع اليوم الفحص البطري لسباق 130 كم والذي سيشارك فيه الفريق الملكي للقدرة.
ويشتمل سباق الغد لمسافة 130 كم على أربع مراحل حيث المرحلة الأولى 40 كم والمرحلة الثانية 37 كم والمرحلة الثالثة 33 كم والمرحلة الرابعة لمسافة 23 كم على أن يتم التتويج مساء اليوم بعد السباق.
وقد وصلت جياد الفريق الملكي للقدرة إلى منطقة لكنيرز كما باشر الفرسان تدريبات خفيفة للمشاركة في السباق لمسافة 130 كم وهي أول مشاركة للفريق بهذه المسافة في فرنسا خلال هذا الموسم.
يقود سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة قائد الفريق الملكي الفرسان بالجواد ( ذهب ) بالإضافة إلى كل من يعقوب الحمادي مع الجواد ( سلطان ) ومنصور الخالدي بالجواد شدى والشيخة نورة بنت عيسى بن عبدالله آل خليفة على كراوان والشيخة نجلاء بنت سلمان بن صقر آل خليفة بالجواد بريساج والشيخة مريم بنت هشام آل خليفة بالجواد مغرب وفهد الخاطري بالجواد ندجن وناصر العتيبي مع الجواد رزيل ودانة أحمد الدوسري مع الجواد امريكان وعبدالرحمن الزايد مع رمسيس وهود بوجيري مع برودانس وعلي بوسفر مع ساندرو بوي وجعفر ميرزا مع راجا ورائد محمود مع بيجاس.
وكان الفريق الملكي للقدرة قد شارك في سباق تارب الدولي للقدرة الذي أقيم في فرنسا وحقق أفراد الفريق مراكز مختلفة من أجل التأهيل والإستفادة .