إقبال جماهيري كبير على الحملة الترويجية لكأس خالد بن حمد لسباق الخيل لذوي الإعاقة في حلبة البحرين الدولية

الرفاع – اللجنة الاعلامية لكأس خالد بن حمد 14 :

 

تواصلت الحملة التسويقية لكأس خالد بن حمد لسباق الخيل لذوي الإعاقة 2014م وذلك بعدما شيد القائمين على المهرجان ركن خاص في حلبة البحرين الدولية تزامناً مع استضافتها للمعرض الدولي الرابع للسيارات الذي أقيم من 12 وحتى 14 ديسمبر الجاري، حيث شهد ركن المهرجان في الحلبة إقبال كبير عليه لمتابعة ما تم عرضه والاستماع إلى شرح المتواجدين في الركن حول المهرجان.

.

وقد زار في يوم الافتتاح ركن كأس سموه كل من الرئيس التنفيذي لشركة ممتلكات البحرين محمود الكوهجي ورئيس مجلس إدارة حلبة البحرين الدولية زايد الزياني والرئيس التنفيذي للحلبة الشيخ سلمان بن عيسى آل خليفة ورئيس مجلس إدارة مركز التحكيم التجاري الخليجي خالد الأمين وعدد من كبار الشخصيات ورجال الأعمال والضيوف في المملكة.

.

وخلال زيارتهم قام فريق عمل المهرجان بشرح تفصيلي حول محتويات الركن الخاص وما يضمه من مواد تعريفية لمنافسات كأس خالد بن حمد لسباق الخيل لذوي الإعاقة، حيث اطلعوا على الكتاب الخاص بالنسخة الثانية التي أقيمت في فبراير الماضي والذي يحتوي على برقية حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه المهنئة بنجاح السباق.

.

وقد أشادوا جميعهم بالدور الإنساني الذي يقوم به سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الإتحاد البحريني لألعاب القوى من أجل خرط فئة ذوي الإعاقة بين جميع فئات المجتمع وإشراكهم في المجال الرياضي كونهم جزء لا يتجزء من المجتمع البحريني.

 .

وأكدوا أن أهداف سموه تعتبر من الأهداف الإنسانية التي تأتي ضمن أهداف القيادة الرشيدة بالاهتمام بفئة ذوي الإعاقة وتوفير جميع متطلباتهم من أجل إشراكهم بين فئات. المجتمع البحريني. وأعربوا عن تمنياتهم الكبيرة بالتوفيق والنجاح في إقامة النسخة الثالثة من منافسات المهرجان، وأن تواصل كأس سموه تحقيق أهدافها الإنسانية بنجاح لتقديم دعم أكبر لفئة ذوي الإعاقة.

.

 ومن جانبه أثنى عدد من زوار المعرض من مواطنين ومقيمين في المملكة على الدور البارز الذي تؤديه كأس خالد بن حمد لدعم خاص لفئة ذوي الإعاقة، حيث أكدوا أن إقامة المهرجان للعام الثالث على التوالي ما هو إلى تأكيد على نجاحها الكبير.

 .

 سيارة خالد بن حمد تشهد إقبالاً جماهيرياً

.

شهدت السيارة الخاصة التي قام سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة بتصنيعها إقبالاً كبيراً من قبل راود وزوار المعرض الدولي الرابع للسيارات، حيث قام الزوار بالتقاط الصور التذكارية مع السيارة التي تحمل طابع تقليدي رياضي جميل. وساهم المتطوعين في عمل شرح للزوار وخاصة الأجانب حول السيارة وطريقة تصنيعها مشيدين بسموه على ما قام به من جهود لصناعة هذه السيارة الرائعة.

.

وقد عملت اللجنة المنظمة للمهرجان على توسعة الزاوية الخاصة بكأس سمو الشيخ خالد بن حمد لسباق الخيل وذي الاعاقه خلال معرض البحرين الدولي الرابع للسيارات وخاصة أن المعرض يشهد حضور الآلاف من متابعي وعشاق السيارات مما يساهم في زيادة فرصة الزيارة للركن الخاص. وتواجد في المعرض عدد من المتطوعين للإشراف عليه وشرح محتوياته والحديث عن المهرجان للزوار والرواد وذلك من أجل إعطائهم الفكرة الكافية حول هذا الحدث الإنساني الرياضي الذي يهدف أولاً في دعم فئة ذوي الإعاقة. وتواجد الركن الخاص بكأس خالد بن حمد لسباق الخيل لذوي الإعاقة على مدى الأيام الثلاثة لمعرض البحرين الدولي للسيارات والذي يقام في حلبة الصخير.

 .

.

النجم العالمي “إكزيبيت” معجب بسيارة خالد بن حمد

.

 أبدى المطرب العالمي الأمريكي “إكزيبيت”إعجابه الكبير بالسيارة التي صممها سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة، حيث فضل النجم العالمي أن يقترب من السيارة ومتابعتها عن كثب وأعرب عن إعجابه بها وكيفية تصميمها وخاصة أنها تحمل طابع تقليدي رياضي جميل.

 .

وقد تواجد المطرب في الركن المخصص للحملة الترويجية للبطولة وكان تواجده محط أنظار الجميع وخاصة أنه يعتبر من أبرز المطربين على الساحة العالمية إلى جانب أنه مقدم أحد البرامج المعروفة لتصميم السيارات إعادة تأهيلها.

 .

“البحرين الرياضية” تغطي الحملة الترويجية

.

تواجد فريق عمل من قناة البحرينية الرياضية متمثل بالإعلامي القدير خالد العجمي والمصور القدير عبدالجليل الكوهجي وذلك لتغطية فعاليات المعرض الدولي الرابع للسيارات في حلبة البحرين الدولية، حيث تواجد الفريق الإعلامي في الركن الخاص بالبطولة وقاموا بتغطية آخر الحملة الترويجية وإجراء المقابلات مع المتطوعين في الركن.

.

وقد التقط فريق العمل لقطات للسيارة التي صممها سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة والتي تعتبر نموذج يحتذى به للعمل الطموح للشاب الناجح. وفي المقابل أشاد الإعلامي خالد العجمي بالدور الذي يقوم به سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة لدعم فئة ذوي الإعاقة من خلال إشراكهم ضمن سباقات الخيل وخرطهم بين فئات المجتمع البحريني والمجتمع الرياضي.

.

وأضاف أن هذا الدعم الكبير من قبل سموه يأتي من حرصه الكبير على تنفيذ أهداف القيادة الرشيدة لدعم فئة ذوي الإعاقة. وأكد العجمي أن إقامة المهرجان في نسخته الثالثة على التوالي يؤكد نجاحها الكبير وخاصة بعد النجاح منقطع النظير الذي شهدته البطولة في النسخة الثانية بتواجد سفراء النوايا الحسنة الفنانان اللبنانيان عاصي الحلاني ونانسي عجرم.

.

 وأعرب الإعلامي القدير خالد العجمي عن تمنياته بالتوفيق للمنظمين في إقامة النسخة الثالثة من السباق، متمنياً لهم دوام التوفيق والنجاح في خدمة فئة ذوي الإعاقة والرياضة البحرينية.

 .

الفارسان كميل ونيلة: نحن جاهزان للنسخة الثالث من السباق

.

 أكد الفارس البحريني كميل عبدالجليل أنه جاهز للمشاركة ضمن منافسات النسخة الثالثة من كأس خالد بن حمد لسباق الخيل لذوي الإعاقة. وأضاف الفارس أنه سعيد بهذه المشاركة التي تساهم في تطور مستواه وبروزه على مستوى البحرين.

.

ومن جانبها أشارت الفارسة البحرينية نيلة حمد أن المشاركة خلال النسخة الثالثة من منافسات كأس خالد بن حمد لسباق الخيل لذوي الإعاقة تعتبر هي ثاني مشاركاتها في البطولة. وأضافت أنها جاهزة لهذا السباق وخاصة أنها خلال التجربة الأولى لها في النسخة الماضية كانت متخوفة إلا أنها عازمة هذه المرة على التغلب على خوفها وتحقيق نتائج إيجابية لها.

.

 وقد أشاد كل من الفارس كميل عبدالجليل والفارسة نيلة حمد بالدعم الكبير الذي يقدم سموه الشيخ خالد بن حمد آل خليفة لفئة ذوي الإعاقة، مؤكدان أن دعم سموه لهذه الفئة وخاصة في المجال الرياضي يساهم في تطوير مستوياتهم وبروزهم بصورة أكبر.