خالد بن حمد: نهج جلالة الملك في دعم ذوي الإعاقة

ومن جانبه أكد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة أن الاهتمام بذوي الإعاقة يعتبر نهج راسخ من جلالة الملك المفدى حفظه الله ورعاه، مضيفاً أن إقامة سباق لذوي الإعاقة للسنة الثانية على التوالي يؤكد حرصهم وإيمانهم الكبير بأهمية إدماج هذه الفئة في مختلف الفعاليات والمناسبات التي تشهدها المملكة.

وأضاف سموه أن تقديم جوائز دراسية إلى الفائزين من فرسان ذوي الإعاقة يؤكد على دعم جلالة الملك لأبناء هذا الوطن بجميع أطيافه من أجل كسب فرصة التعليم الجامعي والارتقاء بهم، كما وجه سموه إلى إعفاء جميع طلبة ذوي الإعاقة من الرسوم الدراسية في جامعة البحرين.

وقال إن إشراك ذوي الإعاقة في سباقات الخيل تأكيد كبير على دورهم الفاعل في المجالات الرياضية وكذلك المجتمع كونهم أشخاص أصروا على تخطي إعاقتهم وعملوا بكل ما يملكون من قدرات من أجل رفع أسم مملكة البحرين عالياً في جميع المحافل التي يشاركون بها.

وقد وجه سموه إلى ضرورة الاهتمام بهذه الفئة من المجتمع البحريني وخاصة أنهم يمتلكون قدرات ومهارات عديدة يجب مساعدتهم فيها وتهيئة الأجواء المناسبة لكي يتمكنوا من إظهارها، مشيراً أن إقامة سباق لهم في عامه الثاني ما هو إلا تأكيد حرصهم في دعم ذوي الإعاقة في المجالات الرياضية.

وأكد سموه أن إقامة هذا المهرجان في عامه الثاني يعتبر استمراراً في تحقيق الأهداف التي وضعوها من اجل خدمة فئة ذوي الإعاقة وكذلك إعطائهم فرصة المشاركة والانخراط بالمجتمع البحريني بكافة أطيافه.

وقال سموه أن تنظيم كأس خالد بن حمد لسباق الخيل لذوي الإعاقة في العام الثاني على التوالي يؤكد دعم جلالة الملك لهذه الفئة من المجتمع البحريني، مضيفاً أنه يجب إعطاء المجال لهم من أجل إبراز أنفسهم في المجال الرياضي إلى جانب المجالات المختلفة من أجل تلبية جميع طموحاتهم.

ومن جانب آخر أشاد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة بسفراء النوايا الحسنة الفنانة نانسي عجرم والفنان عاصي الحلاني على تواجدهم وتشريفهم مملكة البحرين لدعم كأس سموه لسباق الخيل لذوي الإعاقة والالتقاء بالفرسان وأهاليهم، مما يؤكد على حرص السفيرين في خدمة الإنسانية.

وأضاف سموه أن الإقبال الجماهيري الكبير الذي شهده المهرجان من مواطنين ومقيمين في المملكة يؤكد على نجاح هذا المهرجان في عامه الثاني.

وأعرب سموه عن تقديره لسمو الشيخ عبدالله بن عيسى ال خليفة رئيس الهيئة العليا لنادي راشد الفروسية وسباق الخيل ، وسمو الشيخ فيصل بن راشد ال خليفة نائب رئيس الهيئة العليا للنادي ، وللرعاة الرسميين للبطولة وهم بابكو، جامعة البحرين، الحواج، الريتز كارلتون، كمبينسكي،اي جيه كابيتال، ألبا، جيبك، بناغاز، حفيرة، كلية البحرين الجامعية، بيت التمويل الكويتي، بنك إثمار، الوطنية للسيارات، بهبهاني، حجي غاليري، طيران الخليج، ناس، لا شوكولا والشركة التسويقية سيتي سكرين على دعمهم ومشاركتهم في إقامة هذا السباق في عامه الثاني على التوالي من أجل إنجاح هذه الفعالية التي تهدف في المقام الأول إلى قدمه فئة ذوي الإعاقة.

وأشاد كذلك سموه بالجهات المشاركة في المهرجان وما قدمته من أنشطة وفعاليات يوم أمس، متمنياً أن يتواصل هذا الدعم من جميع الجهات لفئة ذوي الإعاقة.